ليلي وافي أول فلسطينية ترشح نفسها للبرلمان البلجيكي

ليلي وافي أول فلسطينية ترشح نفسها للبرلمان البلجيكي
رام الله - دنيا الوطن
ترشحت الفتاة الفلسطينية ليلى وافي من قطاع غزة للانتخابات البرلمانية البلجيكية، لتصبح أول فلسطينية تترشح لهذا المنصب في بلجيكا، وبحسب ما صرحت وافي لوسائل إعلام، فإنها ستقوم بدورها في حماية حقوق اللاجئين هناك، والدفاع عن الحقوق الفلسطينية بشكل عام في أوروبا.

أكملت ليلى دراستها الثانوية في مدرسة الثانوية للبنات في خانيونس وإلتحقت بجامعة الأقصى حيث حصلت على بكالوريوس في الآداب - تخصص لغة فرنسية.  عملت في وزارة الخارجية الفلسطينية ، بعد ذلك أكملت دراسة الماجيستير في العلوم السياسية في جامعة بروكسل الحرة في بلجيكا بمنحة دراسية مقدمة من الحكومة البلجيكية . 

وإلتحقت من بعدها بجامعة لوفن لدراسة الماجيستير في إدارة الأعمال ، عَملت في بروكسل لأكثر من عشرة أعوام في مجال العمل المؤسساتي والإداري و التجاري و السياسي ، ثم تفرغت للأعمال الاجتماعية و النشاطات السياسية المتعلقة بالشأن الفلسطيني.

كما أسست عام ٢٠١٧ مع مجموعة من السيدات الفلسطينيات "إتحاد المراءة الفلسطينية البلجيكية" وذلك لتقديم المساندة في مجال اللجوء والترجمة ومعادلة والشهادات والتشبيك بين الخبرات لخلق فرص تعاون وعمل للوافدين الجدد.

كما افتتحت ليلى منذ ثلاث سنوات مركز لتدريب الدبكة لأطفال الجالية الفلسطينية بالمجان في العاصمة بروكسل، استطاعت من خلالها دمج اطفال الجالية مع الأطفال الفلسطينين القادمين حديثا من الوطن ، وخلق جسور تواصل بين العائلات والحفاظ على الموروث الثقافي والهوية الفلسطينية. 

تتطلع من خلال هذه التجربة إلى تشجيع الشباب والشابات الفلسطينين في المهجر الى الانخراط في العمل السياسي والوصول إلى مراكز اتخاذ القرار، لكي يتم ترجمتها كأداة ضاغطة لصالح القضية الفلسطينية.

التعليقات