الاحتفال باختتام أعمال التسوية في عنبتا وكفر رمان تحت رعاية محافظ طولكرم

الاحتفال باختتام أعمال التسوية في عنبتا وكفر رمان تحت رعاية محافظ طولكرم
رام الله - دنيا الوطن
نظمت بلدية عنبتا وتحت رعاية كل من محافظ طولكرم عصام أبو بكر ورئيس هيئة تسوية الأراضي والمياه ورئيس سلطة الأراضي  الوزير موسى شكارنه وبحضورهما، حفل اختتام أعمال التسوية في عنبتا وكفر رمان، وذلك بمشاركة رئيس بلدية عنبتا م. حمد الله حمد الله، وممثلي البلديات في وادي الشعير، وممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية، وأهالي عنبتا وكفر رمان، وطاقم التسوية والجهات المختصة ذات العلاقة. 

وأكد المحافظ أبو بكر في كلمة له على أهمية مشروع تسوية الأراضي باعتباره مشروعاَ وطنياً بامتياز، ناقلاً تحيات الرئيس محمود عباس " أبو مازن" لأهالي عنبتا وكفر رمان ومباركته إتمام أعمال التسوية، منوهاً إلى أنه من خلال هذه الخطوات نساهم في الحفاظ على الأرض من غول الاحتلال والاستيطان، علاوة على دورها في حل الخلافات والإشكالات والنزاعات على الملكيات، مما يساهم في حماية السلم الأهلي، وفتح أفاق جديدة للاستثمار عبر تسجيل الأراضي.

 وأثنى المحافظ أبو بكر على جهود هيئة تسوية الأراضي  ممثلةً بالوزير شكارنه، والطاقم  ومكتب التسوية في عنبتا وكفر رمان ، مشيداً بتعاون بلدية عنبتا و الأهالي وأصحاب الأراضي والمالكين والورثة، لإنجاز هذا المشروع، وهو الاحتفال الثاني على مستوى محافظة طولكرم بعد اختتام أعمال التسوية في بلدة كفر صور.

بدوره بارك رئيس هيئة تسوية الأراضي والمياه موسى شكارنه لأهالي عنبتا وكفر رمان إتمام التسوية، والتي تعد شهادة ميلاد للأرض الفلسطينية، حفاظاً على الأرض والدفاع عنها، شاكراً دور بلدية عنبتا وأهالي كفر رمان على ما بذلوه من تعاون كبير لتحقيق هذا العمل المتميز، مشدداً على أن هذا الأمر لم يتحقق لولا تعاون المواطنين وأصحاب الأراضي.

هذا وتحدث رئيس بلدية عنبتا م. حمد الله حمد الله عن حيوية مشروع التسوية بالنسبة للبلدة وأهالي كفر رمان، مستعرضاَ التجارب اليومية والعملية مع أصحاب الأراضي ومالكيها وممن يتواجدون خارج الوطن، والذين أبدوا دعماً  ومساندة لإنجاز تسجيل الأراضي، وخروج هذا المشروع إلى النور ، بفضل دور طاقم هيئة التسوية، وجهود الجهات المختصة ذات العلاقة.

في سياق متصل تخلل الحفل كلمات لكل من رضوان يعقوب ممثلاً عن أهالي بلدة كفر رمان، والذي أثنى وثمن جهود اختتام أعمال التسوية والتي لها الأثر الإيجابي على جميع المواطنين، فيما أشار سامي القيسي باسم شركة القيسي للمساهمة إلى ما يمثله مشروع تسوية الأراضي من ضرورة وأهمية بالغة لجميع المواطنين.