عاجل

  • صفارات الإنذار تدوي في "غان يفنه"

  • صفارات الإنذار تدوي في كريات عكرون وبيت العازر وكدرون شرق أسدود

  • صفارات الإنذار تدوي في سديروت

  • صفارات الإنذار تدوي في شاطئ عسقلان

مباشر | سرايا القدس تعلن قصف تل أبيب برشقات صاروخية

عريقات: قرارات إدارة ترامب لاغية وباطلة وتمثل خروجاً صارخاً عن القانون الدولي

عريقات: قرارات إدارة ترامب لاغية وباطلة وتمثل خروجاً صارخاً عن القانون الدولي
صائب عريقات
رام الله - دنيا الوطن
التقى د.صائب عريقات، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، مع عدد من رؤساء بلديات البرتغال، وذلك بحضور جهاد أبو العسل محافظ أريحا والأغوار، وسفير فلسطين لدى البرتغال د.نبيل ابو زنيد ورئيس بلدية أريحا، سالم غروف ورئيس الغرفة التجارية تيسير الحميدي.

وأكد عريقات للوفد الضيف تثمين الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية للبرتغال حكومة وشعباً على مواقفهم الثابتة من دعم الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني ، وعلى رأسها حقه فى تقرير مصيره وتجسيد استقلال دولة فلسطين بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران ١٩٦٧، وحل قضايا الوضع النهائي وعلى رأسها قضية اللاجئين والإفراج عن الأسرى استناداً لقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة. 

وعلى صعيد قرارات الرئيس ترامب بشأن القدس والجولان والاستيطان واللاجئين، وغيرها ، أكد عريقات بأن المجتمع الدولي وبشكل شمولي رفض هذه القرارات واعتبرها لاغية وباطلة وخروج فاضح عن القانون الدولي، وأنها تؤدي إلى توسيع دائرة العنف والفوضى والتطرف وإراقة الدماء .   

وفيما يتعلق بالمصالحة الفلسطينية ، شدد عريقات أن الحل يتمثل بتنفيذ اتفاق القاهرة الموقع فى تاريخ ١٢-١٠-٢٠١٧، والعودة الى إرادة الشعب عبر انتخابات حرة ونزيهة . 

ودعا جميع فصائل العمل السياسي الفلسطيني بالتعاون مع الأشقاء فى مصر لتثبيت التهدئة على اعتبار ذلك مصلحة فلسطينية عليا.

وأجاب عريقات على عدد من الأسئلة، أكد من خلالها أان المطلوب من دول الاتحاد الأوروبي التى لم تعترف بدولة فلسطين بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران ١٩٦٧، القيام بذلك بشكل فوري، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ، والمساعدة بأصدار قاعدة البيانات بأسماء الشركات العاملة بالمستوطنات الاستعمارية الاسرائيلية، ووجوب مسألة ومحاسبة سلطة الاحتلال الاسرائيلي، على جرائم الحرب التى ترتكب بشكل يومي، والتى كان اخرها الإعدام الميداني للمسعف المتطوع ساجد مزهر، وما يرتكب من جرائم بحق مسيرات العودة السلمية فى قطاع غزة، إضافة الى وجوب وقف المساس بالمقدسات الإسلامية والمسيحية فى القدس الشرقية المحتلة.