مباشر | رام الله: الجماهير الفلسطينية والرئيس عباس يتابعون مباراة المنتخب الجزائري

ليلى باور نجمة تطبيق "تيك توك" تقدم بعض النصائح الأساسية في الغناء

ليلى باور نجمة تطبيق "تيك توك" تقدم بعض النصائح الأساسية في الغناء
 تلعب الموسيقى دوراً مؤثراً في حياتنا اليومية، وتضفي بإيقاعاتها الجميلة نكهة خاصة على اللحظات الروتينية، فهي تترجم مشاعر الفرح والحزن والحماس بكلماتها وألحانها، وترافقنا معظم الأوقات من الصباحات المفعمة بالنشاط إلى الأمسيات الهادئة والليالي الصاخبة.
 
ولعل الموسيقى بحد ذاتها عنصر بسيط، إلا أن التأثير العميق غالباً ما يكمن في التفاصيل الصغيرة، فيكفي تخيّل حفل زفاف أو عيد ميلاد بدون الموسيقى لندرك مدى أهميتها في حياتنا، فحتى في أوقات الاسترخاء والاستجمام تصبح الألحان الناعمة اللمسة الأخيرة التي تستكمل تجربتنا وتجعلها أكثر جمالاً.
 
وتقول ليلى باور، نجمة مواقع التواصل الاجتماعي المقيمة في دبي والتي تبلغ الخامسة عشر من عمرها: "لطالما كان الغناء بالنسبة لي منفذاً للتعبير عن نفسي، حيث أتاح لي التواصل مع الناس بأسلوب إبداعي وسلس يبعث البهجة والسرور في قلبي". وتحظى ليلى بمتابعة أكثر من 250 ألف شخص على تطبيق ’تيك توك‘ المخصص لإنشاء مقاطع الفيديو القصيرة ومشاركتها، وحازت مقاطعها على أكثر من 2 مليون إعجاب.
 
 
نصائح في علم الصوت
 
التنفس
يكمن سر الغناء الجيد في ضبط النَفَس والاستخدام الصحيح لتقنيات التنفس، حيث يشكل ذلك عاملاً أساسياً في إصابة النوتات الصحيحة واختتامها بأسلوب متقن، وبالتالي أداء الأغنية بشكل ناجح.
 
تمارين الإحماء
لا تختلف تمارين إحماء الحبال الصوتية قبل الغناء عن تمارين التمدد قبل الرياضة، فهي تهيئ العضلات لتتمكن من الغناء بشكل أفضل وإصابة النوتات الصحيحة. وتبدأ هذه التمارين بغناء أحرف العلة بدرجات متفاوتة.
 
العناية بالصوت والحنجرة
من الضروري العناية بالحبال الصوتية بصورة دائمة من خلال شرب كميات كافية من الماء وتجنب شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين والابتعاد تماماً عن التدخين وتجنب الصراخ قدر الإمكان وخاصة قبل الأداء.
 
الممارسة والتدريب
يعدّ التمرن بصورة منتظمة بالغ الأهمية مهما بدت هذه النصيحة مكررة وقديمة. لذا يُنصح بتخصيص وقت محدد يومياً للتمرن على الغناء لكن دون إجهاد الحبال الصوتية، حيث من الضروري الحصول على الراحة اللازمة.
 
الاستمتاع بالغناء
ربما تبقى النصيحة الأفضل هي الاستمتاع بالغناء بحد ذاته. فعندما يرتبط أداء عملٍ ما بمشاعر الفرح والحب، ينعكس ذلك بصورة إيجابية على الأسلوب الذي نؤدي به هذا العمل، ويجعله أكثر متعةً وسهولةً مهما بدا مرهقاً أو صعباً.
  
 
وبالانتقال إلى الحديث عن علاقة ليلى بالغناء والموسيقى:
 
سؤال: متى اكتشفتِ شغفك بالغناء للمرة الأولى؟
ليلى: لطالما أحببتُ الغناء منذ صغري، إلا أنني كنت أغني في المنزل أو عندما أكون وحدي، ولم أغنِّ أمام الآخرين حتى وصلتُ إلى الصف السادس. وكنت أتعرض للسخرية من قِبل بعض الزملاء الذين أخبروني بأنني لم أكن جيدة بما يكفي.  ولا شك بأن كلماتهم جرحت مشاعري وأحزنتني، لكنني حاولت ألّا آخذ تعليقاتهم على محمل شخصي وتابعت تركيزي على الغناء لأنني أستمتع به. ثم سرعان ما بدأت أحظى باهتمام المتابعين عبر الإنترنت الذين كانوا يعبرون عن تقديرهم وإعجابهم بما أقدمه.
 
سؤال: هل أخذت أية دروس في الغناء والموسيقى؟
ليلى: نعم، لقد كانت أولى دروسي الموسيقية في كاليفورنيا عندما كنت في الثالثة عشرة من عمري، وقد كانت محفزاً كبيراً لتعزيز ثقتي بنفسي.
 
سؤال: ما نوع الموسيقى الذي تميلين إليه، ومن هم  الفنانون المفضلون لديك؟
ليلى: تروق لي موسيقى البوب والموسيقى البديلة والأغاني السماعية أحياناً. أما بالنسبة للفنانين، فأحب بيلي إيليش وأوليفيا أوبراين وبلاكبير وأتطلع أن أسير على خطاهم.
 
سؤال: هل يمكنك العزف على آلة موسيقية؟
ليلى: أحب العزف على البيانو وأعمل دوماً على تطوير مهاراتي وصقلها.
 
سؤال: كيف تصفين نفسك كمغنية شابة طموحة؟
ليلى: بصراحة، أنا أغني في الأساس لأني أستمتع بالغناء بحد ذاته وما تمنحني إياه الموسيقى من سعادة، لكني مسرورة كذلك بالفرصة التي أُتيحت لي لمشاركة شغفي مع الناس وأداء شيء أحبه في  نفس الوقت.
 
سؤال: هل من نصائح تودين مشاركتها حول كيفية العناية بحبالك الصوتية؟
ليلى: أنصح بشرب الشاي الساخن مع العسل وكميات كبيرة من الماء، بالإضافة إلى تجنب الصراخ والالتزام بتمارين الإحماء قبل الغناء.  

التعليقات