السودان: هذه الثروات الطبيعية ليست مِلكًا لمصر

السودان: هذه الثروات الطبيعية ليست مِلكًا لمصر
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره السوداني عمر البشير
رام الله - دنيا الوطن
حذر السودان شركات الطاقة والتعدين الإقليمية والدولية من العمل في المربعات، التي طرحتها مصر للاستثمار في البحر الأحمر، مؤكداً أن من يعمل هناك، سيعرض نفسه للمساءلة القانونية.

ووفقًا لوكالة الأنباء السودانية (سونا)، فقد أوضحت المفوضية القومية للحدود السودانية، أن هذه "المربعات المائية ليست تابعة لمصر، والتنقيب فيها عن النفط والغاز والمعادن للاستكشاف والاستغلال، يعد خرقاً للقانون".

ونقلت الوكالة السودانية، عن رئيس "المفوضية القومية للحدود"، معاذ أحمد تنقو، أنه "وبعد مراجعة خطوط الطول والعرض، التي تحدد المواقع الجغرافية لهذه المربعات، تأكدت المفوضية القومية للحدود، أن هذه الخارطة، قد تغولت على جزء من إقليم السودان الواقع تحت سيادته في مثلث حلايب والمياه الإقليمية والمناطق البحرية والجرف القاري".

وأشار تنقو إلى أن السودان، يحذر شركات الطاقة والتعدين الدولية والإقليمية كافة من التقدم بأي عطاءات في المربعات (7) و(8) و(9) و(10) ومن أي محاولة للاستثمار فيها أو استغلالها أو الاستغلال أو الاستثمار في الإقليم البري الذي يقابلها، مؤكداً أن ذلك يعرض هذه الشركات إلى المساءلة القانونية.

التعليقات