مباشر | رام الله: الجماهير الفلسطينية والرئيس عباس يتابعون مباراة المنتخب الجزائري

"الديمقراطية" تحيي ذكرى انطلاقتها 50 في محافظة جنين في بلدة يعبد

"الديمقراطية" تحيي ذكرى انطلاقتها 50 في محافظة جنين في بلدة يعبد
الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
رام الله - دنيا الوطن
أحيت الجبهة الديمقراطية وذراعها الطلابي اتحاد لجان الطلبة الثانويين، مهرجانا تكريما للطلبة الاوائل في مدارس يعبد.

افتتح المهرجان عريفا الحفل الاسيران المحرران "محمد جهاد ابو بكر وعامر بعجاوي " بالنشيد الوطني الفلسطيني والوقوف دقبقة صمت اكراماً لأرواح الشهداء جميعاً، بحضور حشد واسع من اهالي يعبد والطلبة المتفوقين وبلدية يعبد ومعلمي ومعلمات  المدارس ، وبحضور ممثلي الفصائل الوطنية والمؤسسات الرسمية والاهلية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية محمد سلامة، وعضو اللجنة المركزية جمال محاميد، وعدد واسع من قيادة وكوادر الجبهة في بلدة يعبد . 

في كلمة، حيًا رئيس بلدية يعبد الدكتور سامر ابو بكر الجبهة الديمقراطية بذكرى الانطلاقة المجيدة ، مثمناً الدور البطولي والمعطاء لمناضليها .. وخصوصاً ان هذا البلد قدم الكثير من الشهداء والاسرى ، خصوصا الحملة المسعورة التي يشنها الاحتلال بحق ابناء يعبد وخصوصاً الرفاق في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

كما حيا الطلبة المتفوقين وذويهم ، والاسرة التعليمية على هذا الانجاز العظيم مؤكداً ان بلدية يعبد ستعمل كما وباستطاعتها لتحسين أوضاع مدارس يعبد .

كلمة التربية والتعليم القاها  نيابة المربي " اياس حمارشة " شاكراً القائمين على الاحتفال بذكرى الانطلاقة المجيدة ومهنئاً الطلبة المتفوقين على هذا الانجاز ، مؤكداً ان هذا الانجاز ثمار عمل مشترك بين الهيئة التدريسية وطلبتهم .

كلمة اتحاد لجان الطلبة الثانويين القاها الطالب الرفيق احمد خالد زيد ، وهو بدوره أبرق رسالة التهنئة الى رفاقه قيادةً وكوادراً واعضاءً في الجبهة الديمقراطية ، مؤكداً على ضرورة تفعيل التواصل بين المدارس واولياء الامور ، الذي يعمل الاتحاد على تذليل كل المشاكل والصعوبات ، وداعياً جميع الطلبة في المدارس الى تنمية مهاراتهم ، مؤكداً ان اتحاد لجان الطلبة سيكونوا الاوفياء لمدارسهم ومعلميهم ووطنهم الحبيبة فلسطين .

كلمة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين القاها الرفيق عضو المكتب السياسي الرفيق محمد سلامة ، أشاد الى نضالات وتضحيات هذا البلد مؤكداً ان الانسان الفلسطيني هو اغلى ما نملك وهو ثروتنا الطبيعية الوحيدة في ظل سيطرة الاحتلال على ثرواتنا فوق الارض وتحتها ، مهنئاً الطلبة واهاليهم ومعلميهم على هذا الانجاز والتفوق. 

واشار ان المهرجان جاء على شرف الانطلاقة الخمسين للجبهة الديمقراطية مسيرة حافلة بالنضال والتضحيات في قلب الثورة الفلسطينية في صفوف الشعب ومخيماته ، قدمت خلالها الجبهة ألاّف الشهداء والاسرى الجرحى على درب المسيرة ، مسيرة النضال من أجل الحرية والعودة والاستقلال فكان منهم القاسم و خالد نزال ونهاد ابو غوش واحمد الكيلاني ، كما كانت عملية معلوت وترشيحا وحرب الدفاع عن الثورة ، و نداءات القيادة الموحدة للانتفاضة الاولى ، مجموعات القاسم الضاربة في كل شبر من انحاء الوطن المحتل. 

كما دعا محمد سلامة الى الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام البغيض الذي يعرض قضيتنا الوطنية للتصفية على يد ترامب وصفقته المزعومة خاصةً في ظل الهجمة التي يشنها على شعبنا ، مؤكداً ان مدخل انهاء الانقسام الفلسطيني يكمن في الاحتكام للشعب من خلال انتخابات شاملة رئاسية وتشريعية ، وللمجلس الوطني الفلسطيني ، ومؤكداً في كلمته على تشكيل حكومة وحدة وطنية أو حكومة انتقالية يجري التوافق عليها وطنياً، للتحضير لاجراء الانتخابات التي باتت استحقاقاً وشرطاً لتوحيد الشعب الفلسطيني .
 ختاماً تم توزيع الدروع على الطلبة المتفوقين.