عاجل

  • أبوعيطة: أوقفنا علاقاتنا مع الإدارة الأمريكية منذ بداية الحديث عن صفقة القرن

  • أبوعيطة: يجب على الجميع الالتزام بالوحدة الوطنية لتفويت الفرصة على المتآمرين على الحقوق الوطنية

مركز دراسات القدس في جامعة القدس يفتتح معرض "القدس توحدنا"

مركز دراسات القدس في جامعة القدس يفتتح معرض "القدس توحدنا"
رام الله - دنيا الوطن
افتتح مركز دراسات القدس في جامعة القدس تحت رعاية رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك، معرضاً لمنتوجات النساء المقدسيات بعنوان "القدس توحدنا"، بحضور مقدسي واسع، بهدف دعم مواهبهن وتمكينهن اقتصادياً، وذلك في منطقة خان تنكز الأثري في سوق القطانين بالبلدة القديمة من القدس.

وأكد رئيس الجامعة أ.د. عماد أبو كشك على ضرورة إحياء الأماكن الأثرية في المدينة المقدسة، وأهمية التواجد فيها ودعمها، كما هو التواجد الدائم فيها لجامعة القدس، وأثنى على دور مركز دراسات القدس في تنظيم مثل هذه النشاطات، كما أشار إلى ضرورة دعم النساء المقدسيات في هذه المدينة وإظهار مواهبهن للنور.

وأوضح أ.د. أبو كشك "أن جامعة القدس تعمل باستمرار على تكثيف الفعاليات والأنشطة داخل سور القدس ليعلو صوتنا ونعزز من حضورنا الثقافي والعلمي والبحثي فيها".

وشاركت العديد من النساء المقدسيات في المعرض بزوايا متعددة، مثل التراث الفلسطيني، والمأكولات التقليدية، الصابون، الاكسسوارات، والكروشيه وغيرها الكثير.

ومن جهته توجّه مدير مركز دراسات القدس أ. أرنان بشير بالشكر لكل السيدات المقدسيات اللواتي شاركن في المعرض، واعتبر منتوجاتهن ما هي إلا فن مقدسي عريق، وأشار إلى جهود الجامعة المستمرة في فتح المجال لهن لتسويق منتجاتهن، ودعم مشاريعهن الصغيرة.

ويستقبل المعرض زواره اليوم الأربعاء وغداً الخميس حتى الساعة السادسة مساء، ويعزز المعرض تفعيل وإحياء التراث الفلسطيني، وكذلك تعزيز الوجود المقدسي في المدينة المقدسة.

ويشكل المعرض مصدراً لدعم منتجات النساء المقدسيات، ويفتح لهن المجال في تسويق أعمالهن المميزة، ويهدف إلى تجميع سيدات القدس تحت راية جامعة القدس، لتعزيز مشاركة النساء وخلق مكان لتسويق بضائعهن وصناعاتهن اليدوية والترويج لمنتوجاتهن وتعريف المجتمع المحلي بهن وتحفيزهن بالاستمرار في مشاريعهن التي تحافظ على الإرث الثقافي والتراثي المقدسي والفلسطيني في مدينة القدس وتعززه.