عاجل

  • جنود الاحتلال يطلقون النار تجاه عدد من الشبان شرق مخيم جباليا شمال غزة

سقوط مُدوي لطائرة (بوينغ 737ماكس) الأمريكية وهذه أسباب منعها بمعظم دول العالم

سقوط مُدوي لطائرة (بوينغ 737ماكس) الأمريكية وهذه أسباب منعها بمعظم دول العالم
صورة أرشيفية
خاص دنيا الوطن
دفع تحطم طائرة (بوينغ 737 ماكس 8) التابعة للخطوط الجوية الإثييوبية الأحد الماضي، والذي جاء بعد أشهر من حادث تعرضت له طائرة من ذات النوع في أندونيسا، عدداً من الدول وشركات الطيران لاتخاذ قرار بتعليق استخدام هذا النوع من الطائرات. 

"دنيا الوطن" سلطت الضوء على الطائرة التي شهدت الكثير من الحوادث خلال الأشهر الماضية عبر التقرير التالي: 

والطائرة تمثل سلسلة من طائرات تجارية أمريكية الصنع، صمَّمتها وأنتجتها شركة بوينغ للطائرات التجارية، وهي الجيل الرابع من البوينغ 737، حيث أن الطراز الذي سبقه هو بوينغ (737 NG Next Generation)، بينما الجيل الأول كان يطلق عليه بوينغ 737، والثاني بوينغ 737 Classic.

وتم الإعلان عن 737 ماكس نهاية آب/أغسطس 2011، وقامت بأولى رحلاتها في 29 كانون الثاني/يناير 2016، أي بعد أربعة سنوات من تصنيعها.

يتراوح عدد مقاعد سلسلة طراز 737 ماكس بين 138 إلى 230 مقعداً، وحلَّت محلَّ سلسلة طراز بوينغ  737 (700 و800 و900).

بحلول يناير/كانون الثاني 2019، وصلت الشركة الأمريكية طلبات من شركات الطيران حول العالم، لشراء 5011 طائرة، تم تسليم 350 منها بالفعل.

وتم تصميم 737 ماكس بتقنيات تساعد خطوط الطيران على قطع مسافات أطول بتكلفة أقل في الوقود والصيانة، مقارنة بالطرازات السابقة.

الطائرة مزودة بتقنيات عالية، وممشى منفرد، وقدَّمت من خلالها بوينغ تكنولوجيا وخصائص جديدة، بما في ذلك نظام الأمان التلقائي.

تعديلات أمريكية طُلبت عليها

طلبت إدارة الطيران الفدرالية الأمريكية، أحد المنظمين الرئيسيين للنقل الجوي، من المصنّع الأميركي، القيامَ بالتعديلات قبل نهاية اللشهر المقبل، وذلك في بعض البرمجيات، وبرنامج التحكم المسمَّى نظام تعزيز خصائص المناورة (إم سي أيه إس) المصمم من أجل تفادي سقوط الطائرة.

كما طالبت إدارة الطيران الفيدرالية بتحديث الكُتيب المخصص لتدريب قادة الطائرات، فيما زودت الطائرة بأمر حديث يتعلق بكيفية استجابة الطيار الآلي، فعندما ترتفع مقدمة الطائرة عالياً جداً فإنها تدفع مقدمة الطائرة للأسفل، حتى عندما يكون نظام الطيار الآلي غير مفعل، والكثير من الطيَّارين ليسوا معتادين على هذا الأمر.

عُطل فني تسبب بسقوطها 

صحيفة "وول ستريت جورنال"، قالت إن الشركة الأمريكية، أخفت عن شركات الطيران معلومات حول المخاطر المرتبطة بميزة جديدة في نظام التحكم في طائرات بوينغ من طراز "737" و"MAX 8"و"MAX 9" الجديدة، من شأنها أن تسبب كوارث جوية، بسبب وظيفة جديدة في نظام التحكم.

وأوضحت الصحيفة، أن الوظيفة الجديدة  في نظام منع الكبح الآلي الذي يهدف إلى مساعدة الطيارين على تجنب رفع حاد لمقدمة الطائرة بصورة خطيرة والذي قد يكون أحد أسباب وقوع الطائرة. 

واستدركت الصحيفة: "لكن اتضح فيما بعد، يمكن للنظام أن يدفع مقدمة الطائرة إلى الأسفل بصورة خطيرة لدرجة لن يكون بمقدور الطيارين أعادتها  إلى الوضع الأفقي في نظام التحكم اليدوي".

وحسب الصحيفة، فإن خبراء السلامة وذكر خبراء السلامة المشاركين في التحقيق أن "بوينغ" لم تبلغ أحداً بالوظائف الجديدة ولم تنشر هذه المعلومات في تعليماتها للطيارين أو حتى في منشورات الأمان.

ووفقاً لرئيس لجنة السلامة التابعة لنقابة طياري "(Allied Pilots Association (APA"، مايك مايكلز قال" "إن الشركة قامت بخطوة غبية بعدم إبلاغ الطيارين الذين يقودون طائراتهم، حول الوظائف الجديدة". لماذا لم يتدربوا عليها؟".

دول قاطعت الطائرة الأمريكية: 

أمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء اليوم الأربعاء، وقف تحليق طائرات بوينغ من طراز 737 ماكس 8 وماكس 9.

وفي أوروبا: قررت الوكالة الأوروبية للأمن الجوي الثلاثاء إغلاق المجال الجوي الأوروبي أمام طائرات بوينغ 737 ماكس 8. ويشمل القرار الرحلات المتوجهة إلى الاتحاد أو المنطلقة منه أو بين دوله.

وفي وقت سابق، حظرت ألمانيا طائرات 737 ماكس 8و9 وحظرت بولندا من جهتها ماكس 737 8، فيما حظرت فرنسا والمملكة المتحدة وإيطاليا والنمسا وإيرلندا وبريطانيا من مجالها الجوي كلّ طائرات 737 ماكس.


وفي العالم: منعت مصر، تركيا، فيتنام، لبنان، أستراليا، نيوزيلندا، سنغافورة، الإمارات العربية المتحدة، الكويت، ماكس 737 من التحليق في مجالها الجوي. ماليزيا حظرت فقط بي-737 ماكس 8، وصربيا شملت في قرارها بي-737 ماكس 8و9.

الدول التي علّقت الرحلات:

علّقت الصين كلّ رحلات بوينغ 737 ماكس 8 إلى حين تأكيد السلطات الأميركية بأن "إجراءات اتخذت لضمان سلامة الرحلات بفعالية"، وسلّمت 76 طائرة بوينغ من عائلة 737 ماكس إلى عشرات الشركات الصينية للطيران.

كما علّقت إندونيسيا العمل بـ11 طائرة بوينع 737 ماكس 8، علماً بأن طائرة بوينغ 737 ماكس 8 تابعة للخطوط الإندونيسية لايون اير تحطّمت في 29 تشرين الأول/أكتوبر وعلى متنها 189 شخصاً، وأعلنت لايون اير إرجاءها تسلّم أربع طائرات بوينع 737 ماكس.

دول أخرى 

علّقت عمان العمل بخمس طائرات بوينغ 737 ماكس تابعة لشركة الخطوط الجوية الوطنية "عمان اير"، فيما طلبت كوريا الجنوبية تجميد طائرتين تابعتين لشركة "إيستار جيت" المحلية المنخفضة التكلفة بانتظار نتائج التحقيقات.

وجمدت منغوليا طائرتها الوحيدة من طراز 737 ماكس 8 التابعة لشركة الخطوط الجوية المنغولية الوطنية، فيما أعلنت الهند منع أسطولها الكامل من بوينغ 737 ماكس من التحليق، وبحسب وزارة الطيران المدني، "فهذه الطائرات لن تحلّق إلى حين إجراء التعديلات اللازمة واتخاذ الإجراءات الضرورية لضمان سلامتها".

الشركات التي منعت طائراتها من التحليق أو علّقت العمل بها:

الخطوط الإثيوبية: بعد الكارثة، علّقت الخطوط الإثيوبية العمل بطائراتها الأربع من طراز بوينغ 737 ماكس.

منعت الشركات التالية طائراتها 737 ماكس من التحليق:

تويفلي (ألمانيا وبريطانيا، 15 طائرة)

فلاي دبي (الإمارات العربية المتحدة، 13 طائرة)

غول (البرازيل، 7 طائرات)

ايرومكسيكو (المكسيك، 6 طائرات)

إل أو تي (بولندا، 5 طائرات)

ايروليناس أرجنتيناس (الأرجنتين، 5 طائرات)

ايسلند اير (ايسلندا، 3 طائرات)

كوماير (جنوب إفريقيا، طائرة)

كايمان ايروايز (جزر الكيمان، طائرتان)

الخطوط النرويجية "اير شاتل" (18 طائرة) والخطوط التركية (12 طائرة) منعوا طائراتهم بوينغ 737 ماكس من التحليق.


 


التعليقات