عاجل

  • اشتية يعلن تعيين يوسف حرب قائماً بأعمال وكيل وزارة الداخلية خلفاً للواء محمد منصور

انطلاق لقاء تدريبي لمنسقي وحدات النوع الاجتماعي بأريحا

رام الله - دنيا الوطن
انطلقت ظهر اليوم في قاعة المؤتمرات بمقر محافظة اريحا والاغوار  لقاء تدريبي لمنسقي وحدات النوع الاجتماعي بمختلف الاجهزة المدنية والامنية والشرطية بالمحافظة باالتعاون ما بين المحافظة وجهاز الشرطة والهيئة المستقلة لحقوق الانسان وذلك بحضور جهاد ابو العسل محافظ اريحا والاغوار  وجمال الرجوب نائب المحافظ والعقيد باسم واكد مدير شرطة المحافظة والحقوقي اسلام التميمي عن الهيئة المستقلة لحقوق الانسان وسماح السلمان مسؤولة وحدة النوع الاجتماعي بالمحافظة.

وشدد المحافظ ابو العسل ان المراة الفلسطينية كانت على الدوام حارسة النار الفلسطينية وانتزعت مواقع متقدمة في الثورة الفلسطينية والحياة السياسية والاجتماعية بجهدها ونضالها وتضحياتها وليس منة من احد منوها ان الثورة الفلسطينية والقيادة التاريخية للشعب الفلسطينية الشهيد المؤسس ابو عمار ورمز الشرعية والحلم الوطني الرئيس محمود عباس اولو المراة  الفلسطينية اهتماما واضحا قولا وفعلا ومن خلال التشريعات مشيرا الى اهمية ترجمة ذلك بالمؤسسات الرسمية والاهلية فيما يتعلق بالنوع الاجتماعي وتكافؤ الفرص وتساوي الحقوق.

وتحدث العقيد واكد مشيرا ان جهاز الشرطة سعى منذ التاسس الى تشجيع المراة الى الانخراط في سلك الشرطة وان تتبواء مناصب ورتب في مختلف وحدات ومرتبات الشرطة مؤكدا ان المراة الفلسطينية كان لها الدور الريادي والنضالي فهى اخت وام وزجة الشهيد والاسير والجريح وهي ايضا شهيدة واسيرة وجريحة وقيادية.

وتحدثت السلمان  حول ضرورة التاهيل والتدريب فيما يتعلق بوحدات النوع الاجتماعي  للتنسيق ورسم السياسات والترجمة للتغير الصورة النمطية عن المراة والتاكيد على مفهوم النوع الاجتماعي في مختلف مناح الحياة.

وتحدث الرائد مراد ابو الرب مسؤول دائرة التخطيط والنوع الاجتماعي بشرطة المحافظة عن تجربة ادراج النوع الاجتماعي في عمل المؤسسة الامنية والدروس المستفادة منوها بقدرة وكفاءة المراة الفلسطينية.

وتحدث الحقوقي اسلام التميمي عن اهمية وضرورة التخطيط
لتفعيل وحدات النوع الاجتماعي لرسم استراتيجيات العمل المستقبلي وفق مقاربة حقوقية مشيرا الى الدور الذي تقوم به الهيئة المستقلة لحقوق الانسان.