حنا: الفلسطينيون لم يخولوا احدا بأن يتنازل باسمهم عن حق العودة

حنا: الفلسطينيون لم يخولوا احدا بأن يتنازل باسمهم عن حق العودة
رام الله - دنيا الوطن
 قال المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس لدى استقباله اليوم وفدا من موظفي الاونروا بأننا نطالب المجتمع الدولي بضرورة الاستمرار في دعم هذه المؤسسة الانسانية التي تُعنى برعاية اللاجئين الفلسطينيين الذين نكبوا عام 48 وشردوا وابعدوا عنوة عن وطنهم.

وقال المطران بأن الهدف الذي من اجله انشأت الاونروا ما زال قائما فشعبنا الفلسطيني ما زال يعاني من تداعيات النكبة واللاجئون الفلسطينيون في مخيمات اللجوء ما زالوا ينتظرون يوم عودتهم الى وطنهم ولذلك وجب العمل وبكافة الوسائل المتاحة من اجل بقاء هذه المؤسسة التي تخدم شريحة كبيرة من ابناء شعبنا ويجب ان يبقى العاملون  والموظفون فيها والذين يؤدون واجبهم ورسالتهم الانسانية تجاه شعبنا الفلسطيني.

وأكد اننا نوجه نداءنا الى كافة الدول الصديقة بضرورة ان تقف الى جانب الاونروا لان اغلاقها وتخفيض وتقليل خدماتها يعني مزيدا من المعاناة والالام بحق شعبنا الفلسطيني .

واوضح ان الهدف الذي يتوق اليه اللاجئون الفلسطينيون المنكوبون والمشردون والمبعدون عن وطنهم هو ان يعودوا الى وطنهم فلا بديل عن حق العودة والفلسطينيون لم يخولوا احدا لكي يتنازل باسمهم عن حق العودة ومن تنازل تنازل باسمه الشخصي ولم يتنازل باسم شعبنا لان شعبنا بغالبيته الساحقة متمسك بهذا الحق المشروع وهو حق العودة الى فلسطين .