جامعة فلسطين تعرض أفلامًا وثائقية بالتنسيق مع مركز الإعلام المجتمعي

رام الله - دنيا الوطن
عرضت جامعة فلسطين بالتعاون مع مركز الإعلام المجتمعي أفلامًا وثائقية أنتجها المركز بالتعاون من وزارة شؤون المرأة ضمن الحملة العالمية لمناهضة كافة أشكال التمييز ضد المرأة.

وذلك في قاعة القدس بالجامعة بحضور د. نهاد بدرية عميد شؤون الطلبة حيث رحب بمركز الإعلام المجتمعي على أرض جامعة فلسطين ، ونقل لهم تحيات الأستاذ الدكتور سالم صباح رئيس الجامعة ، مشيرًا إلى أهمية مثل هذه الأفلام التي تطرح مشكلات  المجتمع الفلسطيني وهمومه.

بدورها شكرت خلود السوالمة مديرة المشاريع في مركز الإعلام المجتمعي، جامعة فلسطين على اهتمامها الواضح في تنمية قدرات طلابها في مختلف المجالات وتوعيتهم بالقضايا المجتمعية المختلفة بوسائل عدة،

، مضيفة: "أن جامعة فلسطين أفسحت المجال أمامنا لعرض إنتاجنا من الأفلام الوثائقية أمام طلبتها مما يسهم في إيصال رسالتنا لأكبر شريحة ممكنة".

وقد جرى عرض فيلمين وثائقيين تناولا قضايا تخص المرأة وأبرز الانتهاكات التي تتعرض لها النساء، وجاء الفيلم الأول بعنوان:" ذاكرة البيوت"  مركزًاعلى الانتهاكات التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق النساء الفلسطينيات ، في حين استعرض الفليم الثاني الذي جاء بعنوان "العروسة" قصص نجاح لسيدات تعرضن لمختلف أشكال العنف من قبل أزواجهن،   ونجحن في التصدي لهذا العنف بطرق مختلفة.