التواصل الجماهيري للجهاد ترعى صلحاً عشائرياً في غزة

رام الله - دنيا الوطن
رعت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح التابعة لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ،منطقة تل الهوا ، صُلحاً عشائرياً بين عائلتي بركات وكحيل ، إثر شجار عائلي، وذلك في إطار سعيها لإصلاح ذات البين ونشر المحبة بين أبناء الشعب الفلسطيني, ونبذ الخلافات.

تقدم وفد اللجنة الحاج أبو شادي البلتاجي وعدد من الوجهاء ورجال الإصلاح في اللجنة وعدد من أبناء العائلتين الكريمتين.

وألقى كلمة اللجنة الحاج أبو شادي البلتاجي، شكر فيها العائلتين على حسن الاستقبال والصفح والكرم العربي الأصيل وأثنى على العائلتين لما تحلو به من روح الإسلام العظيم والتخلق بأخلاقه والعفو السريع, شاكراً المخاتير والوجهاء وكل من تدخل في الإصلاح وتتويج الجهود بالمصالحة وخص بالشكر عائلة بركات على عفوهم عن عائلة كحيل.

بدورهم ألقى وجهاء العائلات كلمات بالنيابة عن عائلاتهم, شكروا فيها لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح على جهودها الكبيرة في إصلاح ذات البين وإنهاء الخلافات الداخلية في قطاع غزة بأسرع وقت, وتوجهوا بالتحية لعائلة بركات لاحتوائها الخلاف والمشاركة الفاعلية في هذا الصلح.