دولـة يدعو الى تفعيل عمل اللجان الشعبية لصد اعتداءات المستوطنين

رام الله - دنيا الوطن
دعا رئيس بلديـة بيتونيا ربحي دولـة الى تفعيل لجان الأحياء في كافة المدن الفلسطينية لصد الاعتداءات التي تُنفذها عصابات المستوطنين بحق أبناء شعبنا.

وأضاف دولـة في بيان صحفي " لقد تصاعدت وتيرة الهجمات التي يشنها المستوطنون في كثير من القرى والأرياف في الضفة الغربية، الأمر الذي يؤكد أهميــة تفعيل عمل لجان الحمايـة الشعبية  والتي جاءت بدعوة من القيادة الفلسطينية لصد هجمات المستوطنين المتصاعدة".

وأكد ، أن موضوع اللجان الشعبية كان له الأثر الايجابي في حماية المواطنين وممتلكاتهم، منوها إلى عدم وجود تناقض بين عملها وبين ما تقوم به السلطة الفلسطينية من جهود.

وفي سياق تعزيز فكرة عمل اللجان الشعبية لحراسة القرى والبلدات الفلسطينية دعا دولـة ، إلى نشر وتعميم فكرة لجان الحراسة الشعبية في كافة أنحاء الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال: "إن لجان الحماية والحراسة الشعبية تعد خير وسيلة للتصدي لهجمات المستوطنين،  وأكد أن تصاعد هجمات المستوطنين واعتداءاتهم في الأسابيع الأخيرة على المواطنين وأراضيهم ومزروعاتهم وأماكن عبادتهم، يعد جزءا من مخطط إسرائيلي شامل، تقوده حكومة اليمين العنصري المتطرف، ويتقاسم تنفيذه جهات عدة من بينها جيش الإحتلال وأذرعه الأمنية، وقطعان المستوطنين وجمعياتهم ومؤسساتهم.

وشدد على ضرورة أن تتوحد جهود كافة الفصائل والمؤسسات الفلسطينية لتنسيق نشاطاتها لتوفير الحماية اللازمة للمواطنين من هجمات المستوطنين المتطرفين.