أمريكا تعود للقمر وتبقى هناك

أمريكا تعود للقمر وتبقى هناك
صورة أرشيفية
رام الله - دنيا الوطن
يبدو أن الولايات المتحدة لم تنتظر طويلاً بعد الكشف عن نوايا روسيا والصين والاتحاد الأوروبي لإقامة "قواعد دائمة" على القمر، لتعلن عن نواياها بإنشاء قاعدة مأهولة خاصة بها على التابع الأرضي.

وأعلن مدير وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، جيم برايدنستاين، عن خطط للذهاب إلى القمر والبقاء هناك، وذلك وفق ما أوردت صحيفة (إندبندنت) البريطانية.

وقال برايدنستاين، إن الهدف من هذه الخطط هو إرسال رواد فضاء بشكل دائم على القمر، وذلك في غضون العقد المقبل، وطالب أفضل صناعة أميركية وأكثرها إشراقا بالمساعدة في تصميم وتطوير مركبات للهبوط على القمر.

وأوضح برايدنستاين إن ما يعنيه بقوله العودة إلى القمر، ليس كما فعلت ناسا قبل 50 عاماً، وإنما للبقاء، وباستخدام تقنيات جديدة وأنظمة لاستكشاف المزيد من المواقع على سطح القمر، وقال مشدداً هذه المرة سنذهب إلى القمر وسنبقى هناك.

وحدد برايدنستاين الأسبوع المقبل للبدء بالمخطط، حيث ستكون البداية بدعوة العاملين في القطاع من الشركات الخاصة ومن كل مكان لحضور اجتماع في مقر ناسا لمناقشة الأفكار المتعلقة بمركبات فضائية للهبوط على القمر.

وحتى الآن تعاقدت ناسا مع 9 شركات لإرسال شحنات إلى القمر، وبهدف نهائي يتمثل في تطوير مركبات فضائية لنقل رواد الفضاء من الأرض إلى القمر وبالعكس.

وهكذا ينطلق السباق الفضائي الرباعي لاستيطان القمر، بعد أن سبق في ذلك كل من الصين وروسيا والاتحاد الأوروبي، فهذه الجهات كلها أعلنت عن خطط مشابهة.

التعليقات