مباشر | إضراب شامل في غزة رفضا لورشة المنامة

الاتحاد الفلسطيني العام للاشخاص ذوي الاعاقة يعقد مؤتمره بالمحافظة الوسطى

الاتحاد الفلسطيني العام للاشخاص ذوي الاعاقة يعقد مؤتمره بالمحافظة الوسطى
جانب من الفعالية
رام الله - دنيا الوطن
عقدت اللجنة التحضيرية لانتخابات  الاتحاد الفلسطيني العام للاشخاص ذوي الاعاقة بالمحافظة الوسطى يوم الخميس الموافق 10/1/2019 مؤتمرها العام،  وجاء ذلك بعد جهود متواصل، حيث عملت اللجنة التحضيرية بشكل متواصل على مدار شهر ونصف لانجاز الانتخابات وانعقاد مؤتمر  المحافظة الوسطى، والتي قامت من خلاله اللجنة التحضيرية بفتح باب الانتساب في خمس مواقع موزعة على المحافظة الوسطى.

ووصل عدد المنتسبين للاتحاد 436 عضواً قاموا بتعبئة طلبات العضوية، وبعد فتح باب الطعون ومراجعة جميع الطلبات من خلال لجنة فنية شكلت لفحص العضويات، ثم فتح باب الترشح للهيئة الإدارية وكذلك لعضوية المؤتمر العام للمحافظات الجنوبية ترشح 14 شخص  لعضوية الهيئة الإدارية و7 أعضاء للمؤتمر العام. 

وتم عقد المؤتمر الانتخابي في صالة "سلسبيل" الواقعة قرب مخيم المغازي، بحضور أغلبية أعضاء المؤتمر، ولفيف من الشخصيات العامة، وعلى رأسهم كل من السادة المحافظين أبو وائل أبو النجا محافظ محافظة غزة والدكتور عبد الله أبو سمهدانة محافظ المحافظة الوسطى وكذلك احمد نصر أبو النصر محافظ محافظة رفح، كذلك حضر الأخ سلمي الخوالدي عضو الهيئة القيادية لحركة فتح بالمحافظات الجنوبية، وأعضاء من إقليم الوسطى وقيادات العمل الوطني واللجان الشعبية للاجئين بالمحافظة الوسطى.

وقد بدات اعمل المؤتمر بالسلام الوطني الفلسطيني وتلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم. ثم ألقى الأستاذ/ كمال أبو شاويش رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر كلمة تناول فيها الدور المناط باللجنة التحضيرية، والمنهجية التي استخدمتها للوصول الى مؤتمر متكامل الأركان للنهوض بواقع الاتحاد، واظهارهم بالصورة التي تليق بهم، واصبحوا يمتلكوا موقعاً متقدماً للنهوض بذوي الاحتياجات الخاصة.

من جانبه القى الأستاذ/ زاهر الجديلي كلمة منظمة التحرير الفلسطينية موضحاً الطموح والاهداف التي يسعى لها الاتحاد العام للنهوض بواقع الأشخاص ذوي الاعاقة، وخاصة والبرامج والأنشطة المستقبلية المعدة لهذه الفئة الهامة للنهوض بالواقع الذي يعيشه.

ومن جهته قدم المحافظ إبراهيم أبو النجا كلمات طيبة لهذه الشريحة العزيزة على قلوبنا، والتي لها مكانة خاصة لدى القيادة الفلسطينية ممثلة بالرئيس أبو مازن، داعياً الجميع الى التكاثف والتعاضد من اجل الاستنهاض بهذه الشريحة من أبناء شعبنا، مقدماً شكره وتقديره للجنة التحضيرية التي استطاعت بوقت قياسي الوصول الى انعقاد هذا المؤتمر، والذي يمثل مؤتمراً وطنياً مشرقاً للأشخاص ذوي الاعاقة.

وقدم الأستاذ مازن بشير التقرير المالي والإداري لمسيرة الاتحاد العام على مدار السنوات الماضية، والذي لقي كل ترحيب من الحضور لما له من شفافية وصداقية.

وعلى مدى اربع ساعات قام أعضاء المؤتمر بالاقتراع لاختيار مرشحيهم للمرحلة المقبلة، وجرت العملية بشكل سلس وشفاف تحت اشراف قانوني من خلال طاقم من المحامين برئاسة الأستاذ/ المحامي محمد صقر، وصولاً الى نتائج مشرفة من الاخوة والاخوات المرشحين. وبعد اجراء عملية الفرز التي تمت بحضور الجميع كانت النتائج بالوجه التالي . 

أعضاء المؤتمر العام الفائزين. 

1 ناجي محمود عبد القادر ناجي 270 صوتاً 

2 عبد الكريم توفيق عبد الكريم القريناوي 223 صوتاً 

3 دعاء كمال حسن  قشلان 221 صوتاً

4 صهيب نزار زهدي أبو سيف 216 صوتاً 

اما الفائزين في الهيئة الإدارية فقد جاءت بالوجه التالي : 

1 ناجي محمود عبد القادر ناجي 223 صوتاً 

2 عبد الكريم توفيق عبد الكريم القريناوي 217 صوتاً 

3 دعاء كمال حسن قشلان 214 صوتاً 

4 أسامة سليمان محمود أبو صفر 212 صوتاً 

5 صهيب نزار زهدي أبو سيف 208 صوتاً 

6 سهام إبراهيم سلمي أبو عويضة 205 صوتاً 

7 خالد سليم احمد نبهان 195 صوتاً 

اما أعضاء اللجنة التحضيرية التي أشرفت على الانتخابات فقد كانت موزعة على مؤسسات المحافظة الوسطى .

الأستاذ / كمال أبو شاويش

الدكتور / عبد الرحيم بهجت 

الأستاذ / زاهر الجديلي 

الأستاذ / محمود النمروطي 

الأستاذ / احمد أبو عتيق  

الأستاذ / محمد أبو صقر 

الأستاذ / مازن بشير 

وختم رئيس اللجنة التحضيرية  المؤتمر بالتهنئة الحارة للأخوة الفائزين، مطالبا الاخوة الذين لم يحالفهم الحظ ان يكونوا سنداً وعوناً لنهوض بواقع الاشخاص ذوي الاعاقة، مقدما شكره وتقديره للطواقم الفنية والقانونية التي عملت مدار ساعات طويلة للوصول الى نتائج هذا المؤتمر.