مصورة جريئة توثق "معركة ملحمية" بين أسود وقطيع جواميس

مصورة جريئة توثق "معركة ملحمية" بين أسود وقطيع جواميس
مشهد من المعركة الملحمية
رام الله - دنيا الوطن
وثقت صور جريئة، قتالاً شرسًا بين أسود وقطيع من الجواميس، حيث أُجبر أسد على الفرار من المعركة التي وقعت في حديقة كروجر الوطنية بجنوب إفريقيا، ووصفت بأنها ملحمية.

وأظهرت الصور أن الأسود اقتربت أولًا من الجاموس حتى انقض عليهم القطيع البري الضخم، فيما يظهر كذلك أنثى أسد وهي تفر هربًا بينما يلاحقها الجاموس.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، لم تتردد المصورة الجريئة ستيفيني بوتا (27 عامًا) من الاقتراب وتصوير ذلك الصراع الدموي.

وعن شعورها أثناء تصوير ذلك الصراع المخيف، قالت "بوتا": "كان هناك فورة من الأدرينالين، وكنت متحمسة للغاية ولم أصدق ما كان يحدث، ولكن على الرغم من ذلك الموقف المرعب، إلا أنني لم أتردد لحظة في تسجيله بعدستي".

وعلى الرغم من أن بعض الصور توحي بانتصار الجاموس على الأسود المفترسة وانتهاء المعركة أخيرًا، إلا أن ذلك الانتصار لم يدم طويلًا، حيث تمكنت الأسود من السيطرة على عجلين بعد عودتها في لحظة غدر، مما فاقم الصراع.

كما توثق الصور، معركة بين عجل وأسد يستخدم مخالبه لتثبيت فريسته ويغرس أسنانه الفتاكة في عنقها، وفي حين حاول العجل أن يدافع عن نفسه بكل ما أوتي من قوة، إلا أنه تم القضاء عليه في نهاية المطاف.

ويظهر بالصور، اجتماع أسود حول أحد العجول الضحايا وتلتهمه والدم يغرق وجوهها.








التعليقات