عاجل

  • رئيس وزراء بريطانيا تعلن استقالتها من زعامة حزب المحافظين الشهر المقبل

الإسلامية المسيحية تُدين الإساءة للمسيح وأمه مريم العذراء

الإسلامية المسيحية تُدين الإساءة للمسيح وأمه مريم العذراء
رام الله - دنيا الوطن
أعربت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، عن استنكارها الشديد، لما عرضه متحف حيفا من إساءة واضحة واستهزاء لصورة يسوع المسيح له المجد، وأمه مريم البتول، حيث أنها إساءة لكافة الأديان السماوية، ومخالفة للمعتقدات، وتمثل قمة العنصرية في تبرير استخدام حرية الرأي والتعبير، والتي تعمق الأحقاد والكراهية بين الناس، وتثير الفتن بين الأمم والشعوب.

ودعت الهيئة في بيان لها، للتصدي لمحاولات ازدراء الأديان السماوية ورموزها الدينية من قبل  المتاحف ووسائل الإعلام المختلفة الإسرائيلية، والتي تواصل من احتقارها واستهزائها للديانات والتطاول على الرموز الدينية، معربة عن تضامن الهيئة  مع المسيحيين، في مختلف بلدان العالم.

وبدوره، دان الأمين العام للهيئة د . حنا عيسى، قمع شرطة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة مظاهرة بمدينة حيفا، رفضاً لمعرض رسومات ومجسمات تسيء للمسيح والسيدة مريم العذراء، وطالب عيسى بإغلاق معرض الرسومات التي تسيء للسيد المسيح ومريم العذراء، والتقيد باحترام الحرية الدينية لأتباع الديانات السماوية الثلاث، وكذلك أتباع الديانات الوضعية "غير السماوية".

واستهجن عيسى، مثل هذا التصرف، تجاه أكبر رمز للديانة المسيحية من مؤسسة، تهدف لخدمة جميع المواطنين، واعتبر الإساءة إلى الرموز الدينية، هي إساءة إلى القيم الدينية في معناها الأعم والأشم.

التعليقات