"اصنع أملاً في القدس".. مشروع تطلقه الرؤيا الفلسطينية لدعم الرياديين المقدسيين

"اصنع أملاً في القدس".. مشروع تطلقه الرؤيا الفلسطينية لدعم الرياديين المقدسيين
رام الله - دنيا الوطن
إنطلاقاً من حاجة الشباب المقدسي للدعم والتمكين الاقتصادي، أطلقت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية مشروعاً يحمل عنوان اصنع أملاً في القدس الهادف في جوهره الى دعم وتنمية الأعمال التجارية للرياديين الشباب في القدس وتعزيز قدرتهم على الريادة وتطوير المشاريع الخاصة بهم، سعياً للنهوض بواقع القطاع التجاري والاقتصادي في العاصمة وتعزيز صمود المقدسيين.

وباشرت الرؤيا الفلسطينية بتنفيذ أنشطة مشروع "اصنع أملاً في القدس"، وبلورت برنامجاً تدريبياً من المقرر أن يستهدف زهاء تسعين شابة وشاباً ريادياً من بلدات القدس؛ يخضع كل منهم الى منظومة تدريبة تضم لقاءات تدريبية في مجال ريادة الأعمال، وإعداد خطط العمل، ومهارات التقديم والعرض، ومجال تطوير الأفكار الريادية من خلال الاعتماد على منهج منظمة العمل الدولية (ILO) الذي يدعى (ابدأ مشروعك).

وقال حازم ترهي مدير المشروع إن " مشروع اصنع أملاً في القدس مقسم لست مراحل رئيسة تستهدف كل منها خمسة عشرَ شاباً وشابة مقدسية، ومن المقرر أن تحتضن مؤسسة الرؤيا الفلسطينية في كل مرحلة ستة مشاريع ريادية أي ما مجموعه ستة وثلاثين مشروعاً من بين المشاريع التي يطورها المشاركون خلال الدورات التدريبية". كما وستوفر المؤسسة خدمات الاستشارة والمرافقة في المجالات المالية والتسويقية والإدارية لإنجاح المشاريع في  سوق العمل".

وأضاف الترهي:"ستوفر المؤسسة للمشاريع المحتضنة خدمات الاستشارة والمرافقة في المجالات المالية والتسويقية والإدارية لإنجاحها في  سوق العمل، كما ستعمل على تشبيك المشاركين مع مؤسسات ورجال أعمال، موضحاً أن اختيار المشاريع يتم وفق تقييم لجان متخصصة في المجال الريادي، وتبعاً لمعايير محددة مسبقاً".

 وفي أولى مراحله، افتتح المشروع برنامج التدريب للمجموعة الريادية الأولى التي تضمنت خمسة عشر ريادياً وريادية مقدسية من أصحاب المشاريع والأفكار الناشئة المميزة في القطاعات المختلفة، حيث تركزت اللقاءات التدريبة على إعداد الرياديين، وبلورة أفكار المشاريع، وتطوير مشاريعهم لانجاحها وتمكينهم اقتصادياً مستقبلاً في القدس.

وعبر الريادي أحمد سلهب عن سعادته في الانضمام للمشروع واختيار فكرة مشروعه الناشئ من بين المشاريع المختارة ضمن المشروع، مؤكداً على أن اللقاءات التدريبية أسهمت في رفع وعينا كرياديين مقدسيين في تحديد المفاهيم الإدراية الملائمة لتطبيقها في خطط العمل، وسبل اختيار المشاريعوأدواتها التطبيقية وفقاً لاحتياجات السوق المقدسي لضمان نجاحها وديمومتها.

وكجزء من المشروع أطلقت الرؤيا الفلسطينية سلسلة من الأفلام القصيرة الهادفة في مضمونها الى نشر الوعي المجتمعي بمفاهيم مرتبطة بريادة الأعمال، وكيفية إنشاء المشاريع الناشئة وتطويرها، ومراحل العملية التسويقية والإعلان، وخدمة الزبائن.

ويشار الى  أن مشروع "اصنع أملاً في القدس" تنفذه مؤسسة الرؤيا الفلسطينية بتمويل من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وإدارة البنك الاسلامي للتنمية، بالشراكة مع مؤسسة التعاون، حيث باشرت المؤسسة منذ أشهر بالعمل على اختيار المشاركين الذين بادروا بتعبئة الاستمارة المعلنة حول المشروع عبر صفحات المؤسسة في مواقع التواصل الاجتماعي، وخضعت الطلبات لاحقاً لاختيار وتقييم لجان متخصصة، ومن المقرر أن تعلن المؤسسة قريباً عبر صفحاتها عن فتح باب التسجيل لمراحل المشروع اللاحقة.