منظمة التحرير الفلسطينية تدين اقرار إسرائيل قانون طرد الفلسطينيين وتطالب بحماية دولية

منظمة التحرير الفلسطينية تدين اقرار إسرائيل قانون طرد الفلسطينيين وتطالب بحماية دولية
أرشيفية
رام الله - دنيا الوطن
أدانت منظمة التحرير الفلسطينية  إقرار اللجنة الوزارية لشؤون التشريع في الكنيست الاسرائيلي قانونا يجيز طرد عائلات منفذي العمليات الفلسطينيين الى خارج فلسطين واعتبرت ذلك إنتهاكاً جديداً للقانون الدولي الانساني ومباديء الشرعية الدولية .

  وقالت المنظمة على لسان عضو لجنتها التنفيذية  أحمد التميمي في بيان صدر عنه اليوم الاثنين، أن هذا التشريع يشكل غطاءً قانونياً لسياسة التطهير العرقي واقتلاع السكان الفلسطينيين من أراضيهم في انتهاك صريح وجديد للاتفاقيات الدولية ومباديء القانون الدولي الانساني .        

 وأوضح التميمي "أن الدعم اللامحدود الدبلوماسي والسياسي والاقتصادي التي تقدمه الولايات المتحدة الامريكية  لسياسات إسرائيل العنصرية هو الذي شجع إسرائيل على الاستمرار في ارتكاب هذه الانتهاكات والتي ستؤدي إلى تفجير المنطقة آجلا أم عاجلاً".

وختم التميمي بيانه بدعوة المجتمع الدولي ومؤسسات الأمم المتحدة وخصوصاً مجلس الأمن الدولي  إلى الخروج عن صمته تجاه ماتقوم به إسرائيل من جرائم بحق الشعب الفلسطيني وتوفير الحماية الدولية اللازمة لشعبنا تحت الاحتلال وفق القوانين الدولية.

التعليقات