عاجل

  • مجدلاني: المؤتمر الذي تحول إلى ورشة ومنها إلى جلسة كانت فاقدة للشرعية

  • مجدلاني: ورشة البحرين ولدت ميتة وهي خالية المضمون وهزيلة المحتوى

  • مجدلاني: نعتقد أن إضعاف السياسة الأمريكية تمهيد لإنهائها لأن هذه الإدارة لن تستمر للأبد

  • مجدلاني: نعتبر أن محاصرة الموقف الأمريكي والإسرائيلي وعزله عن المحيط الدولي من الوسائل الرئيسية

  • مجدلاني: السياسة الأمريكية معزولة لا توجد سوى إسرائيل وبعض الدول في المحيط الهادي

  • قاتل عائلة دوابشة يرفض الإدلاء بشهادته في المحاكمة

  • الشيخ: لم يحدث أي تقدم بأزمة المقاصة وأكدنا لكاحلون أمس على رفضنا مبدأ الخصم

أم يائسة توقظ ابنها الكسول بطريقة لا تخطر بالبال

أم يائسة توقظ ابنها الكسول بطريقة لا تخطر بالبال
الطفل زاكاري
رام الله - دنيا الوطن
بعد أن يأست من نجاح مهمتها بإيقاظ ابنها للذهاب إلى المدرسة، لجأت أم أمريكية إلى طريقة غريبة وغير مألوفة لكنها أثبتت نجاعتها.

ونقل موقع "سكاي نيوز عربية" عن صحيفة "مترو" البريطانية، أن الأم كريستال تاونز التي تقطن في بلدة غراند بلانك في ولاية ميشيغان الأمريكية، بذلت جهودًا جبارة لإقناع ابنها زاكاري (14 عامًا) للنهوض من سريره والذهاب إلى مدرسته، دون فائدة.

لكن ذهنها تفتق عن طريقة جديدة للضغط على الابن العنيد، إذ سارعت للاتصال بالشرطة طالبة منها المساعدة في "ورطتها العويصة".

وبالفعل حضر أحد رجال الشرطة، ليدخل إلى غرفة نوم الفتى ويوقظه، قائلاً: "أنا هنا لأقلك إلى المدرسة. عليك الجلوس في المقعد الخلفي لسيارة الشرطة".

وأوضحت كريستال في حديث لإحدى المحطات المحلية أن ابنها بات مهددًا بالطرد من المدرسة بسبب كثرة غياباته، وأردفت: "لذلك لجأت إلى تهديده بالشرطة لإجباره على الاستيقاظ، وهذا ما حدث فعلاً. أشعر بالرضا حيال الأمر".

وأشارت إلى أن زاكاري "كسول جدًا" ويحب النوم، منوهة بأنه شعر بالإحراج الكبير لاقتياد الشرطة له إلى المدرسة، مما دفعه إلى تغيير سلوكه في الأيام التالية للواقعة.

التعليقات