مباشر | تشييع جثمان رئيس بلدية نابلس الأسبق بسام الشكعة

لا مطلقة ولا أرملة.. أقدم سجين في بلد عربي يطلب زوجة "بمواصفات خاصة"

لا مطلقة ولا أرملة.. أقدم سجين في بلد عربي يطلب زوجة "بمواصفات خاصة"
تعبيرية
رام الله - دنيا الوطن
أعلن أقدم سجين في مصر، أفرج عنه مؤخرا، بعدما قضى 45 عاما وراء القضبان، إنه يريد عروسا بمواصفات خاصة، وتوفير راتب شهري ومنزل يأويه. 

وأضاف كمال ثابت عبد المجيد البالغ من العمر 66 عاما، والذي دخل السجن في سن الواحدة والعشرين، إنه يريد زوجة عذراء لا يتجاوز عمرها 25 عاما، معربا عن رفضه الاقتران بامرأة مطلقة أو أرملة.

وأوضح في حديثه لموقع "مصراوي": "وأريد لزوجة المستقبل تكون على خلق ودين حتى تتق الله في أولادي الذين سأنجبهم منها، كما أنها تنتمي لعائلة عريقة مشهور عنها الصلاح والالتزام، ومن أبوين يعرفان الله جيدًا حتى تكون ابنتهما مثلهما وتتقي الله فيّ".

وكان ثابت قد خرج من السجن عقب عفو رئاسي شمله، بعدما قضى ما يقارب نصف قرن جراء إدانته بجرائم قتل تتعلق بالثأر والشروع في قتل.

وأوضح فور خروجه من سجن مركز أخميم بمحافظة سوهاج جنوبي مصر: " لا أقول سوى الحمدلله، وأشكر الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أصدر العفو مما جعلني أشاهد الدنيا والناس قبل أن أموت".

وعن الشيء الثاني الذي كان يهم كمال بعد الزواج والسكن، قال إنه يود أن يؤدي فريضة الحج أو العمرة، مناشدا شيخ الأزهر لمساعدته في تحقيق حلمه.

كما وجه ثابت رسالة إلى أهالي الصعيد خاصة تتعلق بعادة الثأر، موضحا أنه لا يجب لأي انسان مهما كان عمره أو منصبه أن يندفع وراء وراء عادات أصبحت لا تصلح في الوقت الحالي الذي انتشر فيه العلم والتنوير وعم كافة أنحاء العالم، مضيفاً أن الشخص يكون متحمساً لأخذ الثأر وبعد ارتكابه الجريمة يصيبه الندم فوراً بعد القبض عليه وتظلم الدنيا في وجهه أكثر وأكثر بعد توقيع عقوبة السجن عليه.


التعليقات