الاحتلال الإسرائيلي يُكرر اعتداءه على مدرسة التحدي 13 السيميا الأساسية المختلطة

الاحتلال الإسرائيلي يُكرر اعتداءه على مدرسة التحدي 13 السيميا الأساسية المختلطة
رام الله - دنيا الوطن
استنكرت مديرية التربية والتعليم العالي جنوب الخليل، اليوم الاثنين، إقدام قوات الاحتلال الاسرائيلي منتصف ليلة يوم الاثنين وتحت جنح الظلام، على الاعتداء على مدرسة التحدي 13 السيميا الأساسية المختلطة، والتي تقع بالقرب من مدخل السموع على الخط الالتفافي.

وصادر الاحتلال خيام المدرسة والأثاث، بالإضافة إلى مواد بناء كانت موجودة لإعادة بناء المدرسة، علماً أن الاحتلال قام بهدم المدرسة يوم الأربعاء من الأسبوع الماضي، حيث تم تفكيك المدرسة، وتدمير أرضيتها، ونهب كافة محتوياتها.

من جانبه، أكد مدير التربية والتعليم العالي في تربية جنوب الخليل أ. خالد ابو شرار، أن هذه الحملة المسعورة والمتواصلة التي يقودها الاحتلال الإسرائيلي على مدرسة التحدي 13 ما هو إلا نهج واضح وعمل جبان؛ لقتل كافة مقومات الحياة والإنسان الفلسطيني في كافة أماكن تواجده.

وأوضح، أنه تحت جنح الظلام، تم سلب الخيام والأثاث التي وضعت مؤقتاً لحين إعادة بناء المدرسة، بالإضافة إلى مواد بناء ووضع إخطار ضبط سلع على ركام المدرسة.

وأكد أبو شرار، أن تربية جنوب الخليل، لن تقف مكتوفة الأيدي، أمام هذا العدوان الذي ترفضه كافة الأعراف الدولية وحقوق الإنسان، وأن إعادة بناء المدرسة مستمر، طالما يقوم الاحتلال بهدمها، موجهاً رسالة للاحتلال بأن يرفع يد البطش والظلم عن المدرسة، وأن يكف عن هذه الاعتداءات التي من شأنها أن تحرم الطلبة من حقهم بمدرسة قريبة توفر لهم التعليم، موجهاً أيضاً رسالة إلى أحرار العالم، وكافة المؤسسات الحقوقية والإعلامية والإنسانية بمساندة ونصرة مدرسة التحدي 13.

ويذكر، أن مدرسة التحدي بنيت بتكلفة بلغت 40 الف يورو، وهي تخدم تجمعي السيميا ودير شمس، وتستوعب 35 طالباً وطالبة من الصف الأول الأساسي، وحتى السادس الأساسي، بالإضافة إلى رياض الأطفال.








التعليقات