طرد صحافية من مجلس النواب بسبب ملابسها "الفاضحة".. شاهد الصورة الصادمة

طرد صحافية من مجلس النواب بسبب ملابسها "الفاضحة".. شاهد الصورة الصادمة
توضيحية
رام الله - دنيا الوطن
اشتكت الصحافية الأسترالية باتريسيا كارفيلاس، من أنّه طلب منها أن تترك مؤتمراً صحافياً في مجلس النواب الأسترالي بسبب "ارتدائها ملابس فاضحة"، بحسب اعتقاد منظّمي المؤتمر الصحافي.

ونشرت الصحافية تغريدة عبر حسابها على موقع "تويتر" تضمّنت صورة لملابسها، وكتبت: "لقد طردوني لتوِّهِم من جلسة "ساعة الحكومة" في برلمان أستراليا، لأنّ البعض اعتبر أنّ الكثير من أجزاء جسمِي عارية. هذا جنون!".

أما ما أثار صدمة المغردين أن ملابسها عادية جداً، فهي ترتدي شيرت أبيض بنصف كم، وبدأوا بإخراج صور لسياسيات أخريات قد حضرن جلسات مُماثلة بفساتين بلا أكمام من الأصل.



التعليقات