البسمة‏ ينفذ يوم ترفيهي في مدرسة شمس الأمل للأشخاص ذوي الإعاقة

البسمة‏ ينفذ يوم ترفيهي في مدرسة شمس الأمل للأشخاص ذوي الإعاقة
رام الله - دنيا الوطن
نفذ نادي البسمة للمعاقين اليوم الترفيهي المفتوح للأشخاص ذوي الإعاقة في مدرسة شمس الأمل ضمن بطولات ريتشل كوري الخامسة، وجمع اليوم الترفيهي أكثر من 200 طفل/ة من إعاقات مختلفة وفي أنشطة مختلفة، نفذها أكثر من 10 منشطين مؤهلين لتنشيط الأطفال .

وقال مشرف بطولات ريتشل كوري ورئيس نادي البسمة أ. عيد شقورة أن هدف هذا النشاط هو محو الفجوة الرياضية لدى الأطفال المعاقين وتأهيلهم فكريا ورياضيا من خلال الألعاب الذي نفذت.

وأشار شقورة بضرورة وجود اللعاب مندمجة فكرية ورياضية للأطفال في كل المدارس والأندية التي تضم الأطفال ذوي الإعاقة.

وقالت نسرين الشوا الأخصائية النفسية في مدرسة شمس الأمل بأن هذا النشاط يجب أن ينفذ شهريا على الأقل لأنه ترك بصمة أمل على وجوه المشاركين، وطالبت بتنويع الأنشطة لكي يصل الطالب المعاق بإحساسه لأنه لا يختلف عن الشخص الغير معاق.

واختتم اليوم الترفيهي بحفل لتوزيع الهدايا والكشافات اليدوية على الأطفال المشاركين، وعلى إرادة مدرسة شمس الأمل .

ويأتي هذا اليوم ضمن بطولات ريتشل كوري الخامسة المنعقدة في هذا الشهر، وهو أول نشاط بحيث سيشهد الأسبوع المقبل عدد من الأنشطة والبطولات المختلفة للأشخاص ذوي الإعاقة.