عاجل

  • ثوري فتح: عمليات الهدم في واد الحمص تشكل محطة بالغة الخطوة بمسلسل الهدم

  • ثوري فتح: سنتابع هذا الاجراء الاسرائيلي في القدس وسيكون لفتح مكانتها بمواجهته

  • ثوري فتح: نحذر من استمرار القوة المتمثلة في الاحتلال بالقدس وندعو للتصدي لهذا الاجرام

  • فتح: لن تثنينا هذه الجرائمُ عن مواصلةِ صمودنا في وطننا

  • فتح: المجتمع الدوليّ ممثلاً بمجلس الأمن الدولي مطالبٌ بالتحركِ الفوري لإجبار إسرائيلَ

  • فتح: هذه الجريمةَ بحقِّ أهلنا في القدسِ إنما هي ناقوسُ خطرٍ يستدعي وقفةً عربيةً

  • ثوري فتح: ما يحصل في واد الحمص أولى نتائج ورشة المنامة

  • فتح: الإدارةَ الأمريكيةَ تتحمل مسؤوليةَ جريمةِ هدم المباني في صور باهر

  • فتح: جريمةَ صور باهر إنما تأتي في ظلِّ الدّعمِ الأمريكيّ المطلقِ للاحتلالِ الاستيطاني الإسرائيلي

  • فتح: بهذا الهدمِ إنّما ترتكبُ جريمةَ حربٍ وجريمةَ تطهيرٍ عرقيٍّ

  • فتح: إسرائيل تنفذ عمليةِ هدمٍ ممنهجٍ في منطقة وادي الحمص في صور باهر

  • مركزية فتح: مرةً أخرى ترتكبُ إسرائيلُ جريمةً جديدةً بحقّ شعبنا

المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يرعى عريضة تطالب بريطانيا بالاعتذار عن "بلفور"

المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يرعى عريضة تطالب بريطانيا بالاعتذار عن "بلفور"
المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يرعى عريضة تطالب بريطانيا بالاعتذار عن "بلفور"
رام الله - دنيا الوطن
أطلق ملف اللاجئين والعودة في المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، وضمن حملة بلفور 101، عريضة إلكترونية لجمع التواقيع ومطالبة بريطانيا بالاعتذار وتحمل مسؤولياتها عن تصريح بلفور وما نتج عنه من نكبات لحقت بالشعب الفلسطيني منذ أكثر من 100 عام.

وأكد ماجد الزير نائب رئيس الهيئة العامة للمؤتمر ومسؤول ملف اللاجئين والعودة، أن الشعب الفلسطيني وخلال نضاله لاستعادة حقوقه المشروعة عليه أن ينتهج مختلف الوسائل المتاحة لتحقيق ذلك، وأن يعمل في كافة المساحات ليضيق الخناق على الاحتلال الصهيوني ويقطع حبل الدعم له من كافة الدول التي انتصرت
للمشروع الصهيوني الباطل على حساب الحق الفلسطيني.

وأشار الزير إلى ضرورة استمرار الضغط على الحكومة البريطانية التي كانت قبل 100 سنة ساعدت في إقامة الكيان الصهيوني من خلال تصريح بلفور، وهي فرصة سنوية ليجدد الشعب الفلسطيني مطالبته بحقه في العودة بكافة الوسائل.

ونوه مسؤول ملف اللاجئين العودة إلى أن العريضة التي يرعاها المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، تهدف إلى جمع تواقيع الفلسطينيين في مختلف أنحاء العالم للضغط على الحكومة البريطانية للاعتذار وتحمل مسؤولياتها القانونية والسياسية
والأخلاقية عن النتائج الكارثية التي لحقت بالشعب الفلسطيني جراء تصريح بلفور.

كما تهدف العريضة إلى التأكيد على أن الملف الفلسطيني لم يغلق ولا يزال الشعب الفلسطيني متمسكا بحقوقه وفي مقدمتها حق العودة، وأن تدرك الحكومة البريطانية الداعمة للاحتلال الصهيوني عسكريا وسياسيا، أن الشعب الفلسطيني سيواصل حراكه حتى يسترد حقوقه.

ودعا الزير أبناء الشعب الفلسطيني في مختلف أماكن تواجده إلى المشاركة الفاعلة في التوقيع على العريضة، التي تعتبر دليلا على الإرادة الجمعية الفلسطينية لاسترداد الحقوق.

التعليقات