مباشر | آخر التطورات الميدانية بعد اغتيال اشرف نعالوة في نابلس

عروس بشعة تمنع أختها من حضور حفل زفافها لسبب صادم ونهاية كارثية للموقف

عروس بشعة تمنع أختها من حضور حفل زفافها لسبب صادم ونهاية كارثية للموقف
تعبيرية
رام الله - دنيا الوطن
قبل الزفاف بأيام، تُصاب الـ"عروس" بالتوتر الذي يحولها إلى شخصية متقلبة، وربما تأتي بعض الأفعال غير اللائقة، لكن هذه الـ"عروس" فاقت كل الحدود، بعد أن منعت شقيقتها من الزفاف؛ لأنها "حامل".

القصة المؤلمة، شاركتها منظمة حفل الزفاف، وتُدعى "إلسا"، على منتدى "Not Always Right"، موضحة أن القصة بدأت قبل 6 أشهر من اليوم الكبير، بعد أن أعلنت شقيقة العروس ووصيفتها، أنها حامل، لترد العروس بقسوة، قائلة إنّ وقت الحمل غير مريح ولن يكون بإمكان الأخت أن تحضر الزفاف؛ لأنها ستضطر إلى تغيير الفستان نظرا لتغير حجم بطنها.

وأضافت الشقيقة الحزينة: "صحيح هو يومك الكبير، لكنك تعرفين ما ممرت به لإنجاب طفل"، وردت العروس بكل برود: "لا أعتقد أنه بإمكانك أن تكوني في حفل زفافي، لا أريد أن أتعامل مع المشكلات التي سيسببها حملك"!

وتُكمل إلسا: "في هذه اللحظة، خرجت الأخت من الغرفة، وعلى وجهها علامات الأسى، لكننا أكملنا التخطيط للحفل"، مضيفة: "بعد بضعة أشهر، كنت مع العروس وأمها، حين اعتذرت الأم للرد على مكالمة هاتفية، وأمضت وقتا طويلا على الهاتف، لتعود وهي تبكي لتخبر ابنتها العروس، بأن شقيقتها فقدت الطفل".

وتستطرد إلسا: "شعرت بالحزن الشديد جدا للعائلة، ولم أكن أعرف ما أقوله لهم، فآثرت الصمت، وبداخلي شعور عميق بالتعاطف، لكن على ما يبدو أن العروس، لم تكن منزعجة على الإطلاق، حيث أجابت: "هذا أفضل.. يمكنها الآن حضور حفل زفافي بما أنها ليست حاملا الآن".

وتعلق إلسا قائلة: "لم يسبق لي أن رأيت شخصا مرعبا إلى هذا الحد، لكن تصرف الأم جاء كما ينبغي أن يكون، فقد أخبرت ابنتها العروس بأنها لن تعود بحاجة إليها، لأنها لن تدفع أي مصاريف أخرى للزفاف، ولن تكون معها من الآن، فابنتها الأخرى بحاجة إليها".

في هذه المرحلة، كما كتبت إلسا: "شعرت العروس بالذعر، وطرحت العديد من الأسئلة على الأم التي أبت الإجابة"، وتابعت إلسا: "بعد 24 ساعة من هذا الموقف، تم إلغاء الزفاف بالكامل، من قبل العريس، الذي اكتشف رد الفعل القاسي من عروسه تجاه شقيقتها".


التعليقات