مباشر | مواطنون يحتشدون في ساحة الكتيبة بغزة للمشاركة في إحياء ذكرى حماس ال31

تحذير لربّات البيوت.. هذه الأشياء تُفقد المنزل بَريقه

تحذير لربّات البيوت.. هذه الأشياء تُفقد المنزل بَريقه
جانب من الديكورات
رام الله - دنيا الوطن
تفرضُ الديكورات الحديثة على ربّات البيوت ضرورة استلهام أفكار جديدة تواكب الصيحات العصرية لضمان أناقة المنزل بكل محتوياته، وكذلك الانتباه على الأشياء التي تضرُّ به وتفقده كثيرًا من رونقه وتنتقص من شكله المتطوّر إن تواجدت في المنزل.

ومن هذه الأشياء التي تضرُّ بالمنزل، بحسب آراء خبراء الديكور:

الأسِرَّة غير المرتبة 

من الأشياء التي إمّا أن تمنح صورة إيجابية أو سلبية فيما يتعلّق بالانطباع الأول الذي يُمكن أن يأخذه الضيوف عن صاحبة المنزل، وترتيب السرير بشكل مُنمّق أمرٌ يساعد على الشعور بالاسترخاء ويعطي طاقة إيجابية.

الفوضى وانتشارها في أرجاء المنزل

تكون سببًا في دمار المساحات وسلب السكان والضيوف شعورهم بتواجد المساحات والإحساس بضيق المكان وفوضويته.

مصابيح الإضاءة الفلورسنت

ينصح باستبدال تلك المصابيح بأخرى أكثر نعومة ودفئًا للمساعدة على جعل المنزل يبدو أكثر جاذبية.

الستائر الرأسية

لا يُنصح بتركيبها، وإن كانت موجودة في المنزل بالفعل، فيمكن إخفاؤها بوضع ستائر من النوع العادي أو التقليدي أمامها لتحسين الشكل العام.

الأسلاك

من الأشياء التي باتت منتشرةً بحكم تطور إيقاع الحياة الحديث في كافة أرجاء الشقة، مثل وصلات التلفزيون، الإنترنت، الهواتف وغيرها من الأجهزة المنزلية، لدرجة أن بعض الأماكن في المنزل قد تبدو في الأخير كما المعكرونة السباغيتي.

لذا يُنصح بضرورة البحث عن حلول إبداعية تساعد على تنظيم تلك الوصلات والأسلاك قدر المستطاع والسعي لإخفائها عن الأنظار قدر الإمكان.

النوافذ المُتّسخة

تنتقص كثيرًا من جمال المنزل، لذا يجب مراعاة تنظيفها باستمرار.

المزهريات

ينصح باقتناء أشكال كلاسيكية أنيقة تتماشى مع ديكورات المنزل. 

الأباجورات

ينصح باستبدال الأنواع القديمة منها، خصوصًا الورقية، لأنها تكون سريعة الاتساخ وتتعلّق الأتربة بها بشكل أسهل مع مرور الوقت وتبدو في الأخير نتيجة لذلك وكأنها قديمة وغير مواكبة للصيحات العصرية.

كما يجب معرفة أن الأباجورات التي تكون مزوّدة بمصابيح لا تكون ذات جودة عالية في أغلب الأحيان.










التعليقات