عاجل

  • ليبرمان: لا استطيع الصمت على ادخال أموال لحماس

  • ليبرمان: صوّت مسبقًا في الحكومة ضد صفقة شاليط وضد الاعتذار لتركيا

  • ليبرمان:أوافق على تسوية مع حماس بشرط عدم الاقتراب من الجدار الأمني وانهاء قضية الأسرى

  • ليبرمان: ماحصل من وقف لإطلاق نار مع عملية التسوية مع حماس يعتبر خضوعًا للحركة

  • ليبرمان: ليس سرًا أن سادت الخلافات بيني وبين رئيس الحكومة الإسرائيلي

  • رسميًا: ليبرمان يعلن استقالته ويدعو إلى تبكير موعد الانتخابات في إسرائيل

"كيان" بعد الانتخابات: حضور نِسوي مشرف ونحن بصدد متابعة العمل مع النساء المنتخبات"

"كيان" بعد الانتخابات: حضور نِسوي مشرف ونحن بصدد متابعة العمل مع النساء المنتخبات"
"كيان" بعد الانتخابات: حضور نِسوي مشرف ونحن بصدد متابعة العمل مع النساء المنتخبات"
رام الله - دنيا الوطن
عممت "كيان"- تنظيم نِسوي بيانًا على وسائل الإعلام أكدت من خلاله على أنّ الانتخابات السلطات المحلية لعام 2018  أفرزت عدد أكبر من العضوات الأمر الذي يعتبر انجازا مشرفًا إلا أنه وفي ذات السياق غير كافِ ويستدعي الوقوف عنده وقراءته والتمعّن به لتحقيق تمثيل افضل مستقبلا.

وأوضحت "كيان" أنّ ما يميّز المعركة الحالية عن سابقتها هو ترأس عدد أكبر من النساء لعددٍ من القوائم وخوض قائمة نسائية بشكل مستقل لأول مرة وهي قائمة "نيو عسفيا"، حيث حصلت 6 نساء على عضوية بعد ترأسهن قوائم م وهنّ: د. نهى بدر من المغار، فوز عثمان من اعبلين، عرين حريكي من مجد الكروم، عائشة نجار من عرابة، سميرة عزام من عسفيا، وأمنة ذياب من طمرة.

كما وأفرزت الانتخابات الحاليّة عدد من العضوات ضمن قوائم مختلفة وصلت الى 16 عضوة، حيث حصلت كل من؛ ريم أسدي من دير الأسد، فتحية مقاري من كفركنا، شهيرة شلبي من حيفا، سهيلة ارشيد- ضو من الرامة، بيسان طه من الجديدة المكر، أسماء ريان من كفربرا، عائشة مرسي من عكا، فداء شحادة من اللد، أمال شحادة من الناصرة، تحرير بصول- عروق من يافة الناصرة، سامية أبو الرب من الناصرة، فاتن أبو ناجي من الناصرة، زينب كعبية من الكعبية، رحاب خميس من ديرحنا، على عضوية كل في بلدتها.

أضف إلى ذلك، افرزت الانتخابات 6 عضوات بالتناوب حيث حصلت كل من؛ نجمة عباس من شفاعمرو، ياسمين شبيطة من الطيرة، سجى شبيطة من الطيرة، بديعة سعيد من الجديدة المكر، اسراء أبو ليل من عين ماهل، عرفاء صلالحة من بيت جن، على عضوية بالتناوب كل في منطقتها، على امل ان يتم فعلا احترام اتفاقيات التناوب وتنفيذها وفي هذا الصدد.

 وفيما يتعلق بموضوع التناوب، اكدت "كيان" انه يجب التعامل بحذر مع موضوع التناوب لأنه وقد يكون مرهونًا لحسابات ضيقة لا تتعامل مع حضور النساء كأولوية أولى وانه علينا ان نعمل على وجود النساء كمبدأ يضمن التمثيل لكل الفترة، مما يتيح وجود فرصة حقيقية ووقت كاف للتأثير.

وأوضحت "كيان"، أنّ هذا العدد من العضوات قد زاد مقارنة بانتخابات عام 2013 (14 امرأة للعضوية)، إلا أنه ليس كافِ ولا يمثل نسبة نسائنا في المجتمع، كما وأنه هامشيّ مقارنة بعددِ الأعضاء من الرجال.

وأثنت "كيان" على دور الجمعيات النسوية عامةً وعلى جهودها ونشاطها في طرح مشاركة النساء في الانتخابات الأمر الذي انعكس إيجابيا من خلال الحملات الانتخابية ومن خلال تركيب القوائم، حيث شددت القوائم المختلفة، على مشاركة النساء وعمل جزء منها على ضمان تمثيل حقيقي للنساء.

وشددت جمعية "كيان" على أنّ الصورة وإن كانت تستدعي التغيير والعمل أكثر، إلا أنها كانت تحمل الكثير من الأمل حيث برز وللمرة الأولى قوائم وفئات تحمل أجندات نِسوية الأمر الذي لم نعهده في انتخابات سابقة.

وثمنت "كيان"، بشكل كبير، دور الناشطات من منتدى جسور االنسائي في ـ "كيان"، ودور المجموعات النسائية الفاعلة في الحقل بالتعاون مع "كيان" والجهد الذي تم بذله لتغيير هذه الصورة والتي أفرزت أول قائمة نسائية في عسفيا، حيث لاقت الدعم المجتمعي الكبير رغم تحفظات المجتمع الذكوري الذي نجحت المجموعة بمواجهته والتعامل معه حتى تحقيق النصر. إضافة الى نجاح مجموعة أطياف النسائية في عرابة، ولأول مرة، بتراس قائمة نسائية شبابية تحمل اجندة نسوية، وتحقيق النصر من خلال الفوز ووصول عائشة نجار لعضوية المجلس.

وفي ظل هذا التقدم، أوضحت "كيان" أنّ مهمة إدراج النساء في السياسة ودمجهم في الحيّز العام، كفعّالات ومشاركات للقيادة، لم ينتهي، خاصة واننا لم نشهد وجود أي مرشحة لرئاسة السلطة المحلية، وعليه ستواصل "كيان" عملها على زيادة تمثيل النساء بشكل عادل ومرضي من جهة وعلى العمل على مرافقة العضوات الجدد في مسيرتهن وتقديم كل الدعم اللازم لهن.

التعليقات