جمعية فلسطين للشطرنج تحرز فضية وبرونزية في بطولة العرب للفئات العمرية

جمعية فلسطين للشطرنج تحرز فضية وبرونزية في بطولة العرب للفئات العمرية
جمعية فلسطين للشطرنج تحرز فضية وبرونزية في بطولة العرب للفئات العمرية
رام الله - دنيا الوطن
قدمت جمعية فلسطين أداءً متميزاً في بطولة العرب للفئات العمرية التي نظمت في تونس الشقيقة الأسبوع الماضي،  فقد أحرز لاعبوها نتائج متميزة ارتقت بمستوى الشطرنج الفلسطيني إلى مستوى المنافسة والتتويج، حيث فازت اللاعبة وجد النتشة بفضية فئة 20 سنة إناث وحصلت على لقب Woman FIDE master(WFM)، وفاز اللاعب محمد سدر ببرونزية فئة 10 سنوات ذكور، فيما حصل باقي اللاعبين على مراكز متقدمة،  فحصل اللاعب يزن أبو خلف على 5 نقاط من أصل 9 في فئة 14 سنة ذكور، الذي كان نداً قوياً لمنافسيه والذي حالت خسارته في المباراة الأخيرة مع بطل الامارات دون حصوله على الميدالية البرونزية، وحصل اللاعب أسيد التميمي على 4.5 نقطة من أصل 9 في فئة 8 سنوات ذكور، وحصل كلاً من اللاعب عمر الجعبري في فئة 12 سنة ذكور واللاعبة سمر النتشة في فئة 14 سنة إناث على 4 نقاط من أصل 9.وتعتبر هذه النتائج هي الأفضل في تاريخ الشطرنج الفلسطيني، إضافةً إلى الميدالية الذهبية التي كان قد أحرزها لاعب الجمعية محمد سدر في النسخة الماضية من هذه البطولة في فئة 8 سنوات ذكور.

وتأتي هذه النتائج المتميزة ثمرةً لخطة الجمعية التي تهتم باكتشاف المواهب الفلسطينية وتنميتها والارتقاء بها، باتباع أساليب تدريب دولية عالية المستوى يقدمها المدربين الدوليين الأستاذ حسام التكروري والأستاذ محمد القواسمي، اللذان يعود لهما الفضل في الارتقاء بمستوى الشطرنج الفلسطيني وتحقيق هذه النتائج المتميزة لأول مرة في فلسطين، والتي إن دلت فإنما تدل على أنهما المدربين الأفضل والأكفأ في فلسطين.

ويذكر أن مشاركة هؤلاء اللاعبين واللاعبات في بطولة العرب كانت نتيجةً لفوزهم في بطولة فلسطين للفئات العمرية التي نظمتها الجمعية تحت اشراف الاتحاد الفلسطيني في شهر آب الماضي، والتي تميزت بكونها أضخم بطولة من حيث عدد المشاركين في التاريخ الفلسطيني، وكانت الجمعية قد حققت نتائج غير مسبوقة بحصولها على كأس أفضل نادي فلسطيني، وبفوز لاعبيها بثماني فئات من أصل أربع عشرة فئة، لكن مشاركة الفريق في بطولة العرب اقتصرت على ستة لاعبين فقط ولم تشارك كلاً من اللاعبة ملاك القواسمي واللاعبة سارة زلوم.

وشكرت جمعية فلسطين المدرب الدولي حسام التكروري الذي رافق الفريق كمدرب في بطولة العرب ، والذي كان له الدور الكبير في تجهيز اللاعبين وتحضيرهم فنياً ونفسياً قبل كل مباراة، ما أسهم بشكل مباشر في تحقيق هذه النتائج المميزة. إضافة إلى مشاركته كحكم معتمد في هذه البطولة مظهراً قدراً عالياً من الكفاءة والخبرة.

كما غادر اللاعب محمد سدر برفقة والده ناجي سدر إلى اسبانيا للمشاركة في بطولة العالم للفئات العمرية، والتي تنتهي في السادس عشر من الشهر الحالي، محرزاً نقطة ونصف من أصل 3 حتى الآن.

وتتطلع الجمعية في ظل هيئتها الإدارية الحالية برئاسة السيد مجدي الزغير إلى الاستمرار في تدريب المواهب الفلسطينية وإعدادها ضمن دورات تدريبية دورية عالية المستوى على يد مدربَيها، استعداداً للبطولات المحلية والدولية القادمة، من أجل رفع علم فلسطين عالياً في الساحة الرياضية العربية و الدولية.

التعليقات