عدنان يوسف يؤكد عودة الحياة الى طبيعتها في مخيم المية ومية

عدنان يوسف يؤكد عودة الحياة الى طبيعتها في مخيم المية ومية
رام الله - دنيا الوطن
اعتبر عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وعضو القيادة السياسية الفلسطينية الرفيق عدنان يوسف ان الاوضاع في مخيم المية وميه عادت الى طبيعتها بعد جهود كبيرة بذلتها جميع الفصائل والقوى التي اكدت حرصها على تعزيز الامن والاستقرار في جميع مخيماتنا وعلاقتها بالجوار.

جاء ذلك خلال جولة لوفد من فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة انصار الله وتحالف القوى الفلسطينية في احياء وشوارع مخيم الميه وميه هدفت الى تطمين أبناء شعبنا بأن تداعيات الاحداث الأخيرة قد انتهت وان حالة الامن هي الآن على ما يرام بعد إزالة جميع المظاهر المسلحة من الشوارع، وان هذه الزيارة هي أيضا للتأكيد على حرص الجميع على افضل العلاقات فيما بينها وأيضا في علاقتها مع الجوار اللبناني.

وبهذا الاطار شكر الرفيق أبو النايف جميع الأحزاب والقيادات اللبنانية والفعاليات الصيداوية التي ساهمت جميعها في انهاء الاحداث المؤسفة وبعودة الحياة الطبيعية الى ربوع مخيم المية ومية، داعيا الى اتخاذ جميع الإجراءات التي من شأنها ضمان عدم تكرار ما حدث.

التعليقات