عاجل

  • الصحة: أوقفنا التحويلات الطبية لإسرائيل والبديل القطاع الخاص والدول العربية

مباشر | جلسة مجلس الأمن بشأن الوضع في الشرق الأوسط

كريستين ليسانتي تنضمّ إلى بي سي دبليو في منصب الرئيس التنفيذي لشؤون الثقافة

كريستين ليسانتي تنضمّ إلى بي سي دبليو في منصب الرئيس التنفيذي لشؤون الثقافة
رام الله - دنيا الوطن
أعلنت اليوم "بي سي دبليو" ("بورسون كوهن آند ولف")، وهي وكالة عالمية رائدة في مجال الاتصالات، أن كريستين ليسانتي قد انضمت إلى الشركة لتشغل منصب الرئيس التنفيذي لشؤون الثقافة، حيث ستتولى مسؤولية إنشاء ثقافة تفاعلية جذابة لدى "بي سي دبليو" تحتفي بالتنوع لدى موظفيها وتربط بينهم من خلال قيم عميقة، وشغف عالمي تجاه أعمال الوكالة، ووضع نهج جديد لرضا الموظفين. وبالإضافة إلى تحفيز مشاركة الموظفين وبناء برنامج تدريبي عالمي، ستُكلّف ليسزانتي- التي ستتخذ من نيويورك مقراً لها- بجعل شركة "بي سي دبليو" أفضل مكان للعمل في جميع أنحاء العالم.

وقالت دونا إمبيراتو، الرئيس التنفيذي العالمي لشركة "بي سي دبليو" التي سترفع إليها ليسزانتي تقاريرها، في هذا السياق: "تشكّل ثقافة أي مؤسسة ركيزة بالغة الأهمية لنجاحها. ولطالما ركّزت على إنشاء الثقافة المناسبة وتنميتها. لا يحدث ذلك من تلقاء نفسه ويتطلب نفس القدر من الاهتمام الذي تتطلبه جوانب الأعمال الأخرى للمؤسسة. ستكون ’بي سي دبليو‘ من أولى الشركات في قطاعنا التي تقوم بتوظيف رئيس تنفيذي عالمي لشؤون الثقافة، يتمحور تركيزه الوحيد حول ضمان أن تشكّل موهبتنا أولوية وأن تصبح شركة ’بي سي دبليو‘أفضل مكان للعمل."

وتابعت إمبيراتو قائلة: "إن السعي لأن تصبح الشركة أفضل مكان للعمل ليس بهدف الحصول على الجائزة التي تحصل عليها. الأمر يتمثل في ترسيخ ثقافة ثابتة حول العالم تتميز بقيم ومشاعر وأهداف مشتركة. نودّ أن نبني ثقافة ينمو فيها موظفونا ويزدهرون ويشعرون بأنهم جزء من شيء مهم ومبتكر وناجح. تعتبر كريستين متخصصة نادرة مدرّبة في هذا التخصص ومعروفة بإنشائها ثقافات تتميز بأداء رفيع المستوى. وإنني متحمسة للغاية حيال ما ستجلبه كريستين إلى شركة ’بي سي دبليو‘".

قبل انضمامها إلى شركة "بي سي دبليو"، قضت ليسزانتي الأعوام الأربعة الأخيرة في العمل لدى "فيجن 7" كجزء من "بلو فوكس إنترناشيونال"، ومؤخراً شغلت منصب نائب الرئيس لشؤون المواهب على الصعيد الدولي، بحيث قامت بقيادة مبادرات التغيير التنظيمي مع التركيز على التكامل الثقافي وتنمية المهارات القيادية. وقامت في ذلك المنصب بتحديث نهج إدارة الأداء في المؤسسة وأطلقت مبادرة التنوع والتفرد والإدماج الخاصة بها عبر الشبكة المؤسسية العالمية. بدأت ليسزانتي مسيرتها المهنية في مجال الاتصالات المتكاملة مع التشديد على العلاقات العامة، وتصميم الحملات التي دفعت التغيير الاجتماعي والسلوكي. أما من خلال عملها في مجال العلاقات مع المواطنين، فقادت فرقاً تعمل على الحد من الصورة النمطية والتمييز حول الصحة العقلية والوقاية من السمنة لدى الأطفال في المجتمعات المحرومة. وقبل ذلك في شركة "هيرشي| كوز"، شملت قائمة عملاء ليسزانتي جمعية "فيرست 5 لوس أنجلوس"، ومؤسسة الولوج إلى التعليم الجامعي ومشروع التنوع في الأعمال الخيرية. كما قامت بإدارة برامج ومحتويات خاصة بجمعية "روك ذا فوت" خلال الدورة الانتخابية لعام 2004.

من جانبها، قالت ليسزانتي: "تقف ’بي سي دبليو‘ أمام منعطف هام للغاية. فبعدما قامت الشركة بإنشاء علامتها التجارية وتحديدها بوضوح بالإضافة إلى عروض الدخول إلى السوق، يمكننا الآن أن نبدأ بالعمل المعقد المتمثل بإبراز نقاط القوة لدى موظفينا وتنميتها بشكل طبيعي إنما بصورة منتظمة ، بالإضافة إلى الطرق التي نعمل بها معاً والغرض الذي يوجه أداءنا. سنعرف أننا نسير على الطريق الصحيح عندما تصبح ’بي سي دبليو‘ أفضل مكان للعمل، ولكننا سنكون ناجحين بالفعل عندما نساهم بتقدم القطاع بأكمله فيما يتعلق بما يعنيه العمل والنمو في أي وكالة".

التعليقات