عاجل

  • الداخلية بغزة: الأجهزة الأمنية اتخذت الإجراءات اللازمة لتعزيز الجبهة الداخلية

  • صفارات الإنذار تدوي في غلاف غزة مجددا

  • الغرفة المشتركة: عملية استهداف الباص مصورة وسيتم بثها خلال الساعات المقبلة

  • صفارات الإنذار تدوي في غلاف غزة

إصابات في مواجهات بين الشبان قوات الاحتلال بمحافظات الضفة

إصابات في مواجهات بين الشبان قوات الاحتلال بمحافظات الضفة
رام الله - دنيا الوطن
أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين، خلال المواجهات التي اندلعت بين الشبان الفلسطينيين وقوت الاحتلال الاسرائيلي في مناطق عدة بالضفة الغربية.

في التفاصيل، أصيب ثلاثة مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي وسط مدينة الخليل.

وبحسب وكالة (وفا)، فإن قوات الاحتلال المتمركزة على الحاجز العسكري المقام على مدخل شارع الشهداء المغلق، اقتحمت منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، ما أدى إلى اندلاع مواجهات مع المواطنين.

وأكدت مصادر محلية، أن ثلاثة مواطنين أصيبوا بالرصاص "المطاطي"، تم نقلهم إلى مستشفى عالية الحكومي لتلقي العلاج.

إلى مدينة رام الله، أصيب مواطن بقنبلة غاز في قدمه، ووصفت إصابته بالمتوسطة، والعشرات بالاختناق، خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الجمعة، لمسيرة قرية بلعين الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان والجدار العنصري.

وكانت المسيرة قد انطلقت عقب صلاة الجمعة، من وسط القرية باتجاه جدار الفصل العنصري الجديد في منطقة "أبو ليمون".

وذكرت مصادر محلية ان جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة صوب المشاركين، ما أدى إلى إصابة عضو المجلس القروي باسم ياسين (42 عاما) بقنبلة غاز في قدمه، والعشرات بالاختناق.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات الداعية الى الوحدة الوطنية، وتوسيع رقعة المقاومة الشعبية، وإطلاق سراح جميع الأسرى والأسيرات من سجون الاحتلال، وعودة اللاجئين الى ديارهم وأراضيهم التي هجروا منها.

ودعت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين على لسان منسقها الاعلامي راتب ابو رحمة، إلى تكثيف التواجد في قرية الخان الأحمر والوقوف إلى جانب المواطنين ضد قرار الهدم والتهجير، وكذلك المشاركة في المسيرة الأسبوعية في جبل الريسان في قرى رأس كركر وخربثا بني حارث وكفر نعمة غرب رام الله.

وشارك في المسيرة التي دعت اليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي القرية، ونشطاء سلام ووفد فرنسي، وفاء للقدس وتنديدا بما تسمى "صفقة القرن" وبقرار محكمة الاحتلال الاسرائيلي هدم وترحيل قرية الخان الأحمر.

وفي المدينة ذاتها، أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، وآخر بحروق جراء اصابته بقنبلة صوتية، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، لمسيرة قرية نعلين الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصادر محلية في القرية لـ"وفا"، أن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة صوب المشاركين ما ادى الى وقوع اصابات عولجت ميدانيا.

وكانت المسيرة قد انطلقت عقب صلاة الجمعة، إحياء للذكرى الـ65 على مجزرة قبية، التي ارتكبتها قوات الاحتلال عام 1953.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني، ورددوا الهتافات المنددة باستمرار جرائم الاحتلال بحق شعبنا.

وفي قلقيلية، أصيب متضامن أجنبي بعيار معدني مغلف بالمطاط، خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الجمعة، لمسيرة قرية كفر قدوم الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 15 عاما لصالح مستوطني "قدوميم" الجاثمة على اراضي القرية. 

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، بأن قوات الاحتلال اطلقت الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين، ما أدى إلى إصابة متضامن أجنبي عولج ميدانيا في مركز إسعاف القرية.

وأشار شتيوي إلى اندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال الذين اعتلوا أسطح منازل المواطنين واتخذوها نقاطا عسكرية لقناصتهم.

وانطلقت المسيرة تنديدا بصفقة القرن وبالمؤامرات التي تحاك ضد مشروعنا الوطني بمشاركة المئات من أبناء البلدة ومتضامنين اجانب.

التعليقات