عاجل

  • أبو مرزوق: مستعدون لتشكيل حكومة وحدة وطنية بعد الانتخابات

  • أبو مرزوق: تشكيل قائمة مشتركة مع حماس والفصائل يلغي الانتخابات

  • أبو مروزق: كان الأفضل وطنياً أن تُجرى الانتخابات قبل حل المجلس التشريعي

  • أبو مرزوق: نتساءل عن مصير انتخابات الرئاسة والمجلس الوطني

  • أبو مرزوق:حماس عبرت أكثر من مرة عن ترحيبها بالانتخابات وترى أنها المخرج من مأزق

  • أبو حمزة: سلاح مُقاتلي السرايا ما زال على عهد التحرير والخلاص من الاحتلال المجرم

  • سرايا القدس: قضية الأسرى على رأس أولوياتنا

  • أبو حمزة: سلاح مُقاتليها ما زال على عهد التحرير والخلاص من الاحتلال المجرم

وقفة احتجاجية على اعتقال الأستاذ زياد الحسنات أمام مديرية التربية في يطا

وقفة احتجاجية على اعتقال الأستاذ زياد الحسنات أمام مديرية التربية في يطا
رام الله - دنيا الوطن
نظم شباب حزب التحرير وقفة احتجاجية صباح اليوم الخميس أمام مكتب مديرية التربية والتعليم في يطا، وذلك احتجاجا على اعتقال المشرف التربوي الأستاذ زياد الحسنات من تلك المنطقة بسبب مواقفه الرافضة لمشاريع الإفساد.

ورفع المحتجون يافطات كتب عليها شعارات مثل "أطلقوا سراح المشرف التربوي الأستاذ زياد الحسنات"، "همجية الاعتقال لا تزيدنا الا ثباتا"، "ألا تخجلون من اعتقال من يرفض النشاطات الإفسادية؟!".

وألقيت في الحضور كلمة أكدت على شرسة الهجمة التي تتعرض لها الأمة وأهل فلسطين، والتي تستهدف تخريب عقول أبنائنا وبناتنا وتعمل على علمنتهم وإبعادهم عن دينهم، وتتركز على المدارس والجامعات بشكل خاص.

وتساءل المحتجون، عبر الكلمة التي ألقيت، أيعتقل المربي الفاضل الذي ينهى عن الرذيلة ويدعو للفضيلة ويترك أهل المنكرات يسرحون ويمرحون ؟! وهل صارت الغيرة على أعراض نساء المسلمين وعلى ثقافة أبنائنا تهمة وصار تدمير الحياء مفخرة؟! وألا تخجل أجهزة السلطة من نصبها الكمائن أمام مديرية التربية والتعليم واعتقالها لمشرف تربوي من أمام المدارس لغيرته على طلابه وأمته؟!

وأكد شباب حزب التحرير أن الهمجية والسجون لن تثنينا عن حمل دعوة الإسلام وعن حمل هم أمة الإسلام، ولن نتوقف عن مواجهة الافساد ولن نصمت حيال مشاريع تغريب أبنائنا، وإننا ماضون مستمرون في الذود عن أعراض المسلمين ونحذر المفسدين وأدواتهم من غضبة الأمة في الدنيا ومن غضب الديان يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم.