المجاهدين: خيار المقاومة هو الضامن الوحيد لاستعادة حقوق شعبنا وتحرير ارضنا

رام الله - دنيا الوطن
أكدت حركة المجاهدين الفلسطينية في الذكرى الثالثة عشر لاندحار العدو من قطاع غزة أن ضربات المقاومة وقوة السلاح هي السبيل لدحر الاحتلال عن كافة أراضينا المحتلة. 

وأكد الأستاذ/ مؤمن عزيز عضو المكتب السياسي للحركة أن العدو  لا يفهم إلا لغة واحدة هي لغة الدم والقوة. 

وشدد عزيز على أن المقاومة هي الكفيلة بردع العدو وتحرير كل الأرض. مؤكداً أن فلسطين أرض وقف إسلامي ولا يحق لأي كان التنازل عن شبر منها.