وزير فلسطيني سابق: «أبو عمار» خاض أطول مُواجهة عسكرية مع جيش الاحتلال

رام الله - دنيا الوطن
قال الوزير الفلسطيني السابق، حسن عصفور، إنَّ اليهود مشروعهم الأساسي مبني على الضفة الغربية وليس على «الجليل وحيفا»، لافتًا إلى أنّ اتفاقية أوسلو انتهت عمليًا بفوز نتنياهو  1996.

وأضاف «عصفور»، خلال لقائهِ ببرنامج «وراء الحدث»، المذاع على شاشة «الغد» الإخبارية، مع الإعلامي أحمد بصيلة، أنَّ صفقة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، هي صفقة أرئيل شارون رئيس وزراء إسرائيل الأسبق. 

وأوضح «عصفور»، أنَّ الرئيس الراحل ياسر عرفات «أبو عمار»، مَكث في السلطة 10 أعوام، و4 سنوات خاض فيها «أبو عمار» أطول مُواجهة عسكرية عربية مع جيش الاحتلال الإسرائيلي من 2000 إلى 2004، إلى أنْ تمَّ حصاره علنًا، لأنه رفع شعاره الشهير بعد كامب ديفيد، «على القدس رايحين». 

ويتزامن غدا الخميس، مرور 25 عاما على توقيع اتفاق أوسلو المعروف رسميا باسم إعلان المبادئ حول ترتيبات الحكم الذاتي الانتقالي، الموقع بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، اتفاق جرى توقيعه بالعاصمة الأمريكية واشنطن، في 13 سبتمبر/ أيلول 1993، وسمي نسبة إلى مدينة أوسلو النرويجية حيث جرت المحادثات السرّية التي أنتجت الاتفاق. وشكّل الاتفاق الذي وقعه رئيس دائرة الشؤون القومية والدولية في منظمة التحرير الفلسطينية آنذاك، محمود عباس الرئيس الحالي، ووزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز، تحولا جوهريا في المسار السياسي للقضية الفلسطينية.