عاجل

  • الزعنون: نبذل جهد مع الأردن لطرح مبادرة للاتحاد الأوروبي لحل أزمة الأونروا

الديمقراطية تلتقي البطريرك يوحنا اليازجي

الديمقراطية تلتقي البطريرك يوحنا اليازجي
جانب من الاجتماع
رام الله - دنيا الوطن
التقى وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مع غبطة البطريرك يوحنا اليازجي بحضور راعي ابرشية زحلة للروم الارثودكس المطران الصوري  وذلك في مطرانية الروم الارثودكس في منطقة زحلة البقاعية

تحدث باسم الوفد الرفيق عبدالله كامل عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، الذي نقل تحيات الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين نايف حواتمة وقيادة الجبهة الديمقراطية في لبنان عرض كامل  آخر التطورات على الساحة الفلسطينية خاصة في ظل الهجمة الشرسة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية بفعل سياسة العنجهية الاسرائيلية المستندة للإدارة الأمريكية الرامية لتصفية الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني ونضاله  من خلال ضرب قرارات الشرعية الدولية بعرض الحائط

ولفت كامل الى القرارات الصادرة مؤخرا عن الإدارة الأمريكية أن كان بما يتعلق بنقل السفارة الأمريكية للقدس المحتلة واعتبارها العاصمة الموحدة لإسرائيل او بوقف الدعم عن وكالة الأونروا ومحاولة شطب حق العودة لما تمثله الوكالة من شاهد دولي على لجوء الشعب الفلسطيني ناهيك عن قانون القومية العنصري الذي يحول إسرائيل لدولة ابارتهايد عنصرية

وعليه طالب كامل السلطة الفلسطينية بضرورة  ترجمة قرارات المجلس المركزي بدورتيه الاخيرتين والمجلس الوطني والعمل على إعادة ترتيب البيت الفلسطيني وتشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية تقوم على اساس التمثيل النسبي الكامل من جهة ومن جهة أخرى سحب الإعتراف بإسرائيل ووقف كافة أشكال التنسيق الأمني مع الإحتلال والتنصل من إتفاقية باريس الاقتصادية وتصعيد المقاومة الشعبية بكافة اشكالها.

ودعا  للنفير العام لحماية أراضي الخان الأحمر من محاولة السرقة، كما دعى إلى تصعيد الاشتباك السياسي في أروقة الأمم المتحدة والتوقيع  على اتفاقية جينيف وروما ومحكمة الجنايات الدولية التي تجرم قيادة الإحتلال باعتبارهم مجرمي حرب مثمنا موقع الباراغواي إعادة سفارتها إلى تل أبيب كانتصار لقرارات الشرعية الدولية

كما أكد كامل على وحدوية العمل الفلسطيني في لبنان مشددا على الحيادية الإيجابية اتجاه السياسة اللبنانية ومؤكدا على عمق العلاقة بين الشعبين الفلسطيني واللبناني مطالبا بضرورة منح الشعب الفلسطيني حقوقه المدنية والإنسانية في لبنان كي يتمكن من الصمود إلى حين عودته معربا عن تمسك اللاجئين الفلسطينيين بوكالة الأونروا شاهدا دوليا على حقوق الشعب الفلسطيني مثنيا على موقف الوكالة الداعم للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وحقوقه الإنسانية

من جهته رحب غبطة البطريرك بوفد الجبهة الديمقراطية معربا عن تضامنه الكامل مع حق الشعب الفلسطيني في نيل حريته واستقلاله وانعتاقه من المظلومية التاريخية التي وقعت عليه معربا عن اسفه لقرارات الادارة الامريكية الاخيرة التي تشكل نقطة انحياز سافر للاحتلال الاسرائيلي بعيدا عن قرارات الشرعية الدولية، وشدد غبطة البطريرك اليازجي على ضرورة اسناد نضالات الشعب الفلسطيني في ظل هذه الاوضاع الصعبة التي تمر به قضيته مؤكدا وقوفه الدائم بجانب نضالات الشعب الفلسطيني وحقوقه الى حين تحقيق حلمه بأستقلاله وعودته.

التعليقات