الرؤية العالمية ووزارة العمل يختتمان دورة مساعد شيف في نابلس

الرؤية العالمية ووزارة العمل يختتمان دورة مساعد شيف في نابلس
رام الله - دنيا الوطن
اختتمت مؤسسة الرؤية العالمية وبالتعاون مع وزارة العمل- مركز التدريب المهني- نابلس دورة مساعد شيف استمرت لمدة ثلاث شهور وبمشاركة 22 طالب وطالبة، والتي تم تنفيذها في مركز مريم هاشم لفنون الطهي وتقديم الطعام.

حيث قام بتنفيذ الدورة كل من الشيفات محمد الجابي، فراس الوزني، أشرف حجة، وهند المصري، وشملت الدورة على اعداد الوجبات المختلفة شرقية وغربية اضافة الى اعداد الحلويات المختلفة و اكساب المشاركين مهارات تقديم الطفام والمعايير التي يجب أخذها بعين الاعتبار.

وتحدث أشرف اسعيد مدير الرؤية العالمية مكتب وسط الضفة عن أهمية التدريب المهني كونه يساهم في خلق فرص عمل للشباب إضافة الى المساهمة في الحد من مشكلة البطالة بين الشباب ومساعدتهم في التوظيف والتشغيل الذاتي، وأضاف اسعيد أن الرؤية العالمية مكتب وسط الضفة قامت بتنفيذ دورات تدريبية مهنية لهذا العام شملت: بلاط، دهان وديكور، نجارة، سكرتارية قانونية، كهرباء سيارات، نجارة، حلاقة رجالي، جرافيك دزاين استفاد منها حوالي 185 شاب وشابة في محافظات نابلس، سلفيت، رام الله، اضافة الى عقد دورات تدريبية للمتدربين لاكسابهم المهارات اللازمة لبدء اعمالهم الخاصة، واضاف ان هذه الدورات تم تنفيذها بالشراكة مع وزارة العمل ومراكز التدريب المهني، وقدم شكره لوزارة العمل ومراكز التدريب المهني على رعاية هذه الدورات اضافة الى الغرف التجارية لمساهمتها في التدريب الميداني للطلاب.

وتحدث حمد الله صابر مدير مركز التدريب المهني في نابلس حيث أبدى إعجابه بالمستوى الذي وصل إليه الطلاب خلال فترة وجيزة وشكر كل من الرؤية العالمية على تمويل هذه الدورة ومركز مريم هاشم والمدربين على الجهد الذي بذلوه للوصول الى هذا النجاح، واعتبر ان هذا النجاح لم يكن ليتحقق لولا التزام الطلبة واصرارهم على النجاح، واضاف حمد الله ان هذا العام تم تنفيذ اربع دورات مهنية في محافظة نابلس وبالشراكة مع الرؤية العالمية وهي : حلاق رجالي، نجارة، دهان وديكور، اضافة الى دورة مساعد شيف حيث جرى اختيار المشاركين بناء على معايير محددة وان هذه الدورات سوف تساهم في ايجاد فرص عمل للخريجيين وتلبية الحاجة المتزايدة في سوق العمل لمثل هذه التخصصات وان هناك العديد من الطلبة قد التحقو بسوق العمل او باشروا ببدء اعمال خاصةبعد انتهاء التدريب وهذا مؤشر على نجاح هذه الدورات.

من جانبها تحدثت أنوار زاهر احدى المشاركات في الدورة حيث قدمت شكرها للرؤية ولوزارة العمل ومركز مريم هاشم والمدربين على تنفيذ هذه الدورة واعتبرت زاهر أن هذه الدورة ساهمت في تطوير مهاراتي أنا وزملائي في مجال اعداد الوجبات المختلفة وفتحت أمامنا افاقق جديدة وهناك العديد من العروض المتوفرة حالياً بسوق العمل، وأن هذه الدروة سوف تساهم في تطوير مشروعي الخاص وتقديم أفضل الوجبات للمستهلكين، وأضافت وانه خلال عيد الاضحى قام المشاركين بالدورة باعداد كميات من الحلويات وبيعها للمستهلكين وبالتالي وفرت دخل جيد لنا خلال التدريب. 

وفي ختام الدورة قام الطلاب باعداد الوجبات المختلفة وتم اختيار الوجبات الفائزة من خلال لجنة التحكيم حيث فازت بالمرتبة الاولى انوار زاهر، المرتبة الثانية ولاء أبو صالحة، وياسمين شلالفة، المرتبة الثالثة كل من: فارس محمد، هبة الله صلاح، هبة عمران.