عاجل

  • هيئة العودة: كل التحية للمشاركين في الإرباك والإزعاج الليلي للعدو ومستوطنيه

  • هيئة العودة: مسيراتنا مستمرة دون توقف أو تردد

  • هيئة العودة: ندعو العرب والمسلمين لرفع الحصار والعقوبات عن قطاع غزة

  • هيئة العودة: ندعو شعبنا في الضفة والقدس الداخل للانخراط بمسيرات العودة وكسر الحصار

  • هيئة العودة: الجمعة المقبلة ستحمل اسم جمعة (انتفاضة الأقصى)

  • الصحة: استشهاد مواطن في العشرينات من العمر و لازال مجهول الهوية شرق غزة

وزراء إسرائيليون يكشفون: بهذه الطريقة تُحاور حكومتنا حركة حماس

وزراء إسرائيليون يكشفون: بهذه الطريقة تُحاور حكومتنا حركة حماس
صورة أرشيفية
رام الله - دنيا الوطن
كشف وزراء في حكومة الاحتلال الإسرائيلي عن الطريقة التي تتحدث بها الحكومة الإسرائيلية مع حركة حماس في قطاع غزة.

وأعلن مسؤولون إسرائيليون عن مفاوضات تجرى مع حركة حماس، ولكن عبر وسطاء، وذلك في وقت يكثر فيه الحديث عن تهدئة قريبة مع الحركة، وفق ما أوردت قناة (كان) الإسرائيلية.

وقالت وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية، ميري ريجيف، إننا لا نتحدث مع حماس، ولكننا نتحدث مع مصادر ووسطاء مصريين، حيث إن الوزيرة لم تتدخل في القضايا السياسية، خاصة ما يتعلق منها بمسألة التهدئة مع حماس، لكنها تؤكد أن بلادها لم تتحدث مباشرة مع الحركة، إنما عبر وسطاء.

ورأت الوزيرة الإسرائيلية، أنه لا يمكن لبلادها إدارة حوار مباشر مع حماس التي تريد اغتيال دولتها وتدميرها، وأن الحكومة الإسرائيلية، تدير مفاوضات مع مصادر أخرى، مطالبة بلادها بالعودة لسياسة الاغتيالات الانتقائية لقادة حماس.

ونقلت القناة الإسرائيلية، على لسان آفي غباي، رئيس حزب العمل الإسرائيلي المعارض، عدم تأييده لعملية عسكرية في قطاع غزة، وبأن الاتفاق مع (حماس) هو أهون الأمور، وأقلها ضرراً.

واعتبر غباي، أن إسرائيل لا تدير مفاوضات مباشرة مع حركة حماس، ولكن عبر وسطاء جيدين، مثل مصر، وأن الاتفاق بات وشيكاً على الانتهاء، مفضلاً التوصل لاتفاق مع حماس عن القيام بعملية عسكرية موسعة.

وأشار غباي إلى أنه من الأفضل توقيع اتفاق تحت النار على الدخول في عملية عسكرية جديدة مع حماس، يمكن أن تسبب ضرراً أكبر للمستوطنين في "غلاف غزة".

التعليقات