أبو سنينة: توسعات البنية التحتية تكشف نوايا الاحتلال في "وادي الربابة"

أبو سنينة: توسعات البنية التحتية تكشف نوايا الاحتلال في "وادي الربابة"
ارشيفية
رام الله - دنيا الوطن
قال رئيس رئيس لجنة حي "وادي الربابة" في سلوان، عبد الكريم أبو سنينة: إن اعتصام أهالي البلدة في القدس المحتلة، يأتي رفضاً لمصادرة أراضيهم، مشيراً إلى أنه منذ عام 1967 تم تهويد 11 مستوطنة في القدس الشرقية حتى الآن، منهم "أبوغنيم" و"جفعات زئيف" و"بسجات زئيف" بحجج واهية لتحويلها لحدائق عامة.

وأضاف أبو سنينة في تصريحات لفضائية (الغد)، أن الاحتلال أصدر قراره بالاستيلاء على 100 دونم في "وادي الربابة" لتتم مصادرتها، وتهويدها بجحة إقامة "حدائق توراتية"، متابعاً أن الاحتلال يسعى لإقامة مستوطنات، تضم عشرات الآلاف من المستوطنين؛ ليسكنوا تلك المنطقة، مشيراً إلى أن ما يؤكد هذا هو المخطط التي قدمتها الجهات الإسرائيلية حول شبكات البنية التحتية من مياه وصرف وغيرها، إذ سيتم تمديد تلك الشبكات.

وأوضح أبو سنينة، أن تلك الخطوة تأتي لجعل المستوطنين بديلاً عن الفلسطينيين والمقدسيين في تلك المنقطة القريبة من الأقصى في مساعٍ تهويدية.

التعليقات