مصادر لـ"دنيا الوطن": تفاهمات الهُدنة ستُتوج بالاتفاق خلال الأيام المقبلة

مصادر لـ"دنيا الوطن": تفاهمات الهُدنة ستُتوج بالاتفاق خلال الأيام المقبلة
اتفاق المصالحة في القاهرة
خاص دنيا الوطن - صلاح سكيك
قالت مصادر فلسطينية: إن الجولة المقبلة من حوارات القاهرة، حول ملف الهدنة، الذي ترعاه مصر ما بين الفصائل الفلسطينية، وإسرائيل، سيطرأ عليها تتويج لبعض التفاهمات التي تم التوافق عليه، خلال الجولة الماضية، والتي انتهت أمس.

وأضاف المصدر لـ"دنيا الوطن": الجانب المصري، أبلغ الفصائل التي حضرت حوارات القاهرة، أن ما بعد إجازة عيد الأضحى، سيتم العمل على ملفي الهدنة والمصالحة بالتوازي مع وضع أفضلية للمصالحة هذه المرة، على عكس الجولة السابقة، والتي طغى عليها ملف الهدنة، نافيًا في الوقت ذاته، إبلاغ المصريين للفصائل بأن الرئيس محمود عباس، سيتخذ إجراءات جديدة في قطاع غزة.

وعن إمكانية وجود ضمانات تُنجح الهدنة في قطاع غزة، قالت المصادر: إن الفصائل أبلغت القاهرة، أن الضامن الوحيد لأي اختراق إسرائيلي لاتفاق الهدنة، هو فقط سلاح المقاومة، لذا إذا ما أرادت إسرائيل أن تخترق الهدوء، فإنه تلقائيًا ستصبح فصائل المقاومة في حِلّ من الهدنة.

وفي سياق متصل، أكدت المصادر، أن المخابرات المصرية، أكدت لحركة حماس، أنها ستعيد حركة فتح إلى الحوارات من جديد، لافتة إلى أن الجولة المقبلة من الحوارات ستحضرها فتح، لكن من غير المعلوم إذا ما كانت فتح ستجلس مع بقية الفصائل "الصغيرة" وتحديدًا (حركة الأحرار، والمقاومة الشعبية، وكتائب المجاهدين)، أم تبقى حواراتها ثنائية مع مصر أو ثلاثية مع مصر وحركة حماس.

وذكرت المصادر، أن الفصائل أعطت رؤيتها للوسيط المصري، حول الهدنة، وكان هنالك اجماع على ضرورة الالتزام بما جاء في اتفاق التهدئة 2014، رافضين أية صيغة وضعتها إسرائيل لخطف بعض المكتسبات، كما أكدت جميع الفصائل، أنه لا عودة عن مطالب مسيرات العودة، والتي أبرزها وأقربها للتطبيق كسر الحصار البري والبحري عن قطاع غزة.  

التعليقات