عاجل

  • ليبرمان: ستنقل المنحة القطرية إلى غزة اليوم أو غداً

الجيش الإسرائيلي يُغلق التحقيق في مجزرة رفح 2014

الجيش الإسرائيلي يُغلق التحقيق في مجزرة رفح 2014
توضيحية
رام الله - دنيا الوطن
قرر (شارون أفيك) المدعي العسكري العام الإسرائيلي، أمس الأربعاء، إغلاق ملف التحقيق في أحد أكبر المجازر للجيش الإسرائيلي، خلال حرب عام 2014 على غزة، والتي يشار إليها في الصحافة الإسرائيلية بـ"يوم الجمعة الأسود".

وقرر أفيك ألا تفتح الشرطة العسكرية تحقيقاً في هذه المجزرة، وعدم اتخاذ أي إجراء جنائي أو عسكري ضد الضباط الضالعين في المجزرة، بحسب ما جاء على موقع (عكا).

جاء هذا القرار، رغم اعتراف أفيك، بأنه استخلصت عبر حول عيوب عسكرية عديدة، امتنع عن تفصيلها، في إطار التحقيق العسكري، الذي أجراه الجيش الإسرائيلي، حيث نشر الجيش في حينه معطيات كاذبة حول الضحايا الفلسطينيين لهذه المجزرة، وقال إن عددهم قليل.

وكانت صحيفة (هآرتس) نشرت تحقيقاً صحفياً، قالت فيه: "إن استخدام الجيش لنظام (حنيبعل) خلال هذه المجزرة، كان الأشد في تاريخ الجيش، حيث أطلقت خلالها القوات الإسرائيلية أكثر من ألف قذيفة مدفعية و240 قذيفة هاون، كما أطلقت الطائرات الحربية القنابل والصواريخ بصورة كبيرة ضد عشرات المواقع، وفي ذلك اليوم دمر الجيش قرابة 200 مبنى.

التعليقات