عبير حامد تشكر جامعة بيرزيت

رام الله - دنيا الوطن
شكرت عبير حامد جامعتها بيرزيت و كل العاملين فيها على كل ماقدموه لها،وتفتخر بهذه الجامعة وأن تكون خريجتها  وتمثلها في كل ماحصلت عليه.

وحامد حاصلة على بكالوريوس تاريخ وعلوم سياسية ، وماجستير تاريخ عربي إسلامي وكلاهما من جامعة بيرزيت ، إضافة لحصولها على عشرة شهادات أخرى في اللغة الانجليزية وعلم الحاسوب والتنمية البشرية والقرآن الكريم،وتمتلك مواهب كثيرة وظفتها في وظيفتها وهي معلمة حكومية ودرست في ست مدارس حكومية.

واستطاعت ملكة المسؤولية الاجتماعية في الضفة عبير حامد أن تحقق ١٥٠٠ تغطية إعلامية محلية وعالمية  في سبع سنوات متواصلة،وهي  معلمة في مدرسة بنات عين يبرود الثانوية التابعة لتربية رام الله والبيرة  حققت تغطيات إعلامية لمشاريعها ونشاطاتها خلال سبع سنوات متواصلة تقارب ١٥٠٠تغطية إعلامية محلية وعربية وعالمية ،من خلال مبادرتها" التعلم من خلال الفن"،و هي حصيلة جهد فعاليات ونشاطات ومشاريع على مدار سبع  سنوات متواصلة .

وخلال عام واحد فقط حققت ٥٠٠تغطية إعلامية من خلال  مشاركتها في برنامج الملكة ،كما وتأهلت مبادرتها  في ست مسابقات ثلاث عالمية وثلاث محلية ،وحصلت على تكريم من تربية رام الله والبيرة،ومن بلدتها سلواد كأنثى متميزة في المجتمع.

كما وحصلت على تكريم من محافظة رام الله والبيرة الدكتورة ليلى غنام ،وحصلت على ٢٢٠كتاب دعم وفيديو دعم من مؤسسات مختلفة ومسؤولين بعد أن حصلت على خمسة مناصب دولية،فأصبحت  ملكة المسؤولية الاجتماعية عن الضفة بلا منازع، والمعلمة الوحيدة عن فلسطين في المناصب الدولية التي حققتها،طموح حامد أن تصبح إعلامية لنقل تجربتها كمعلمة والتي تعتز بها للعالمية.