الإسلامية المسيحية: الحرم الإبراهيمي مسجد إسلامي خالص وإغلاقه جريمة خطيرة

رام الله - دنيا الوطن
اعتبرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الأربعاء الموافق 8/8/2018، إغلاق سلطات الاحتلال الحرم الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل لمدة 24 ساعة من مساء اليوم وحتى مساء غد الخميس، ومنع المسلمين من دخوله بسبب الأعياد اليهودية جريمة خطيرة ضد المقدسات ودور العبادة.

وندد الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى بالحملة الشرسة التي تقوم بها سلطات الاحتلال ضد المقدسات الاسلامية المسيحية، والتي كان آخرها قرار إغلاق الحرم الابراهيمي مدة 24 ساعة، مؤكداً على أن سلطات الاحتلال تتمادى بانتهاكاتها ضد المقدسات ودور العبادة.

واعتبرت الهيئة الإسلامية المسيحية في بيانها إغلاق المسجد بصورة استفزازية جزء من مخطط لتهويد الحرم الإبراهيمي وحصره على اليهود وسلخه عن عروبته.

وأكدت الهيئة على أن اغلاق الحرم الابراهيمي هو إصرار إسرائيلي على السياسة الاستفزازية التي تنتهكها حكومة الاحتلال، مشيرةً إلى أن هذا التدنيس والانتهاك لحرمة المقدسات ليس الانتهاك الأول لحرمة الحرم الابراهيمي الشريف، بل هو خطوة من خطوات تهويد الحرم الممنهجة، مشيرةً إلى التقسيم الزمني المتبع في الحرم بين المسلمين واليهود، ناهيك عن عمليات التدنيس ومنع المصلين من الوصول، ومنع الاذان، والاقتحامات المستمرة.

وأكد الامين العام د. عيسى على ان المسجد الابراهيمي مسجد إسلامي خالص، لا حق لليهود فيه، وأن الاجراءات التي تم اتخاذها منذ العام ١٩٩٤ باطلة ويجب أن تلغى، داعياً للوصول للحرم واداء الصلاة فيه.