عاجل

  • الجمعية العامة للأمم المتحدة تصوت بالاغلبية على منح فلسطين صلاحيات اضافية لرئاسة مجموعة 77

مباشر | لقاء مع الدكتور مأمون أبو شهلا وزير العمل الفلسطيني

في اقتباس الأغاني القديمة.. ماذا اختلف بين "عم يا صياد" الليثي وسعاد حسني؟

في اقتباس الأغاني القديمة.. ماذا اختلف بين "عم يا صياد" الليثي وسعاد حسني؟
رام الله - دنيا الوطن
قدمت السندريلا سعاد حسني، ضمن أحداث فيلمها الشهير "صغيرة على الحب" الذي قدمته مع النجم رشدي أباظة، في العام 1966، احدى أجمل أغانيها على الإطلاق بعنوان "يا صيادين بحر الهوى"،التي كتبها، الشاعر الكبير الراحل مرسي جميل عزيز، ومن ألحان الفنان محمد الموجي الذي لحّن كثيرًا لكوكب الشرق أم كلثوم وعبد الحليم حافظ.

العام الماضي، استطاع نجم الأغنية الشعبية محمود الليثي أن يدخل تاريخ موقع "يوتيوب" من أوسع أبوابه، بعد أن حطم أرقامًا قياسية كبيرة بتجاوز أغنيته "عم يا صياد" 115 مليون مشاهد، وهذا رقم غير معهود للأغاني الشعبية، حتى أن الأغنية نجحت أكثر من الفيلم الذي جاءت ضمن أحداثه، وهو فيلم "يجعله عامر" من بطولة أحمد رزق وبوسي وبيومي فؤاد، وعلاء مرسي، اضافة لصاحب الأغنية محمود الليثي، فيما أنتج وكتب الفيلم طبعًا السبكية، الذين دأبوا على انتاج هذه النوعية من الأفلام الشعبية المصرية.

بعد "عم يا صياد"، تمكن الليثي أن ينفرد بصدارة الأغنية الشعبية، على حساب نجوم كبار وأقدم منه في المهنة، منهم على سبيل المثال لا الحصر، كالمطرب حكيم، وعبد الباسط حمودة، وشعبان عبد الرحيم، ومحمود الحسيني، وطارق الشيخ، وسعد الصغير، وغيرهم، بل وصل الحد إلى أن الأعراس والأفلام باتت تُقدم لليثي على هؤلاء وغيرهم.

لكن مهلًا، لماذا أحدثت الأغنية كل هذا الجدل في مصر، رغم أنها أعجبت المصريون وغيرهم، في ذات الوقت؟

الإجابة أنه أغنية "عم يا صياد"، تسببت بوقوع المنتج أحمد السبكي، في ورطة مع الموجي الصغير، "نجل الملحن محمد الموجي"، بسبب استخدام أغنية لحنها والده دون علمه.

وعلى الفور قام الموجي الصغير، برفع دعوى قضائية لعدم حصول السبكي على إذن من الورثة، وبسبب ما أسماه "تشويه لحن الأغنية الأصلية"، التي قامت الراحلة سعاد حسني بغنائها كاملة في فيلم "صغيرة على الحب".

 هذا التشويه بحسب الموجي، على أغنية والده كان على مقاطع: "ياعم يا صياد رميت شباكك فين.. أنا كل ما أجي أصطاد يطلعلي كوم تعابين .. بحر الهوى غدار والخطوه فيه فدان .. نزلوه في ساعة شوق .. قبل الاوان باوان"، إضافة لاقتباس جملًا كاملة من الأغنية.

ورغم أن مواقع فنية مصرية، أكدت أن السبكي عرض أموالًا على عائلة الموجي كي يتنازل عن القضية التي رفعت إلى المحاكم المصرية، لكن دون تأكيد رسمي، بل أن الأرجح أن القضية لا تزال مستمرة، مع مرور أكثر من سنة على طرح الأغنية، بل ذهبت مواقع أخرى للحديث عن أن الموجى رفع دعوى قضائية أخرى ضد المنتج أحمد السبكي بسبب أغنية "قلبي إلا أنت" التي تم طرحها خلال فيلم "الماء والخضرة والوجه الحسن" والتي قام بغنائها أيضًا محمود الليثي، حيث أكد الموجي أن الأغنية مقتبسة من أغنية "حبيبي يا وحشني" والتي قام بكتابتها مرسي جميل عزيز ولحنها محمد الموجي.

اقتباس الأغاني، ليس بجديد، فتقريبًا كان النجم المصري محمد سعد هو أول هؤلاء الذين اقتبسوا ولربما شوهوا الأغاني التراثية والقديمة، عندما غنى "حب إيه" للراحلة أم كلثوم في نهاية فيلم "اللمبي" في العام 2002، حيث اعتبر الكثيرون آنذاك أن ما فعله ليس فقط اقباس بل تشويهاً للأغنية الأصلية وصاحبتها ومؤلفها وملحنها، بل محبي أم كلثوم الذين يقدروا بالملايين في العالم.

التعليقات