حنا: نقول لشبابنا الفلسطيني بأن دافعوا عن وطنكم وعن قدسكم

رام الله - دنيا الوطن
 استقبل  المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس اليوم وفدا من خريجي جامعة النجاح الوطنية في نابلس حيث استقبلهم في كنيسة القيامة مرحبا بزيارتهم للقدس الشريف .

قدم التهنئة لابناءنا الخريجين من جامعة النجاح وغيرها من الجامعات الفلسطينية متمنيا لهم مزيدا من النجاح والتفوق والتقدم الى الامام .

وضع الوفد في صورة الأوضاع في مدينة القدس والانتهاكات الخطيرة التي ترتكب بحق مدينتنا والتي تستهدف الحجر والبشر كما انها تستهدف الهوية العربية الفلسطينية لمدينتنا المقدسة .

القدس امانة في اعناقنا ويجب ان ندافع عنها بكل ما اوتينا من قوة وعزم وشعبنا الفلسطيني بكافة طوائفه واطيافه مصمم على المضي قدما في الدفاع عن القدس وفي افشال المؤامرات والمشاريع المشبوهة الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية والتي بات واضحا وضوح الشمس من يخطط لها ويؤازرها ويمولها .

لن تتمكن اية قوة غاشمة في هذا العالم من تصفية القضية الفلسطينية ، والتي نعتبرها اعدل قضية عرفها التاريخ الإنساني الحديث ، ولن تتمكن اية قوة سياسية غاشمة في عالمنا من اقتلاع مدينة القدس من وجداننا ومن ثقافتنا ومن هويتنا باعتبارها عاصمة فلسطين وحاضنة اهم مقدساتنا الإسلامية والمسيحية .

أقول لشبابنا الفلسطيني كونوا على قدر كبير من الوعي فالاحتلال يستفرد بنا واذا لم ندافع نحن عن قضيتنا فلن يقوم بهذا الواجب احد بالنيابة عنا ، فنحن أصحاب القضية ونحن أصحاب القدس وسدنة مقدساتها ، ويجب ان نقوم بدورنا في الدفاع عن عدالة قضيتنا والتمسك بثوابتنا الوطنية وفي مقدمتها القدس وحق العودة كما وغيرها من الثوابت والمطالب الوطنية الفلسطينية العادلة .

كونوا على قدر كبير من الوطنية الصادقة ، ففلسطين بالنسبة الينا هي التاريخ والتراث والهوية والكرامة والجذور العميقة وكل حبة تراب من ثرى هذه الأرض المقدسة تعني بالنسبة الينا الشيء الكثير ، كونوا على قدر كبير من الحكمة والصدق والوعي والرصانة لكي نتمكن معا وسويا من النهوض بوطننا وتحرير ارضنا ومقدساتنا واستعادة قدسنا ومقدساتنا .

كما أجاب على عدد من الأسئلة والاستفسارات وقدم للوفد بعض الهدايا التذكارية وبعض المنشورات التي تتحدث عن القدس .