عاجل

  • أبو حمزة: نتحدى الرقابة العسكرية بالكشف عن الدمارالذي لحق بالمصانع والمنازل في غلاف غزة

  • أبو حمزة: وصلنا باستهدافاتنا إلى قلب الكيان

  • أبو حمزة: نتحدى نتنياهو الكشف عن القواعد العسكرية والإستراتيجية التي وصلت لها صواريخنا

  • يديعوت أحرونوت: مسؤول إسرائيلي كبير:هناك اتصالات لوقف إطلاق النار يمكن أن تأتي بنتيجة الليلة

  • هيئة مسيرات العودة تجدد موقفها باستمرار المسيرات بطابعها الشعبي حتى تحقيق جميع أهدافها

  • هيئة مسيرات العودة تجدد موقفها باستمرار المسيرات بطابعها الشعبي حتى تحقيق جميع أهدافها

  • الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار تعلن تأجيل فعاليات الجمعة القادمة

اطلاق المركز الثقافي الفلسطيني - الروماني في العاصمة الرومانية

اطلاق المركز الثقافي الفلسطيني - الروماني في العاصمة الرومانية
رام الله - دنيا الوطن
دعما لعروبة القدس ولموقف الرئيس الروماني الرافض لنقل السفارة الرومانية الى القدس الشريف ، تم اطلاق مبادرة انشاء المركز الثقافي الفلسطيني الروماني ... من قبل رجال اعمال ومثقفين واعلاميين فلسطينيون ورومان.

النجاح الباهر لهذه الفعالية الثقافية برز من خلال الحضور الروماني والذي تعدى عددهم ال150 شخص من النخب الثقافية والاعلامية ورجال اعمال واعضاء من البرلمان الروماني وتميزت الفعالية من خلال حضور وفد كنسي روماني بالاضافة الى السفير البابوي والعديد من سفراء الدول العربية والاجنبية .

وفي كلمته عرض  المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس على الحضور الوضع الفلسطيني العام مع التركيز على وضع القدس تحت الاحتلال الصهيوني .

ودعا المطران عطا الله حنا الشعب الروماني من خلال الحضور الى تعزيز دعم وصمود الفلسطينيين الى السعي لتحقيق العدل ورفع الظلم عن الشعب الفلسطيني .

كما واشاد بالدور الذي لعبته الكنيسة الرومانية في هذا المجال مشددا على اعتماد الثقافة جسرا مشتركا لتعزيز الدعم الروماني الشعبي للصمود الفلسطيني . واكد سيادة المطران للشعب الروماني انه بدعمه الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني انما هم يدعمون الوجود المسيحي في الاراضي المقدسة ... مهد المسيح .

وقد لوحظ التفاعل الواسع والعميق من الحضور الروماني مع كلمة سيادة المطران عطا الله حنا .

ومن جانبه اكد النائب الدكتور سمير غطاس من خلال تجربته النضالية مع الثورة الفلسطينية على المكانة المرموقة للثقافة في الوعي والممارسة الفلسطينية ، وشدد على اعتماد المقاربة الثقافية كجسر اساسي في التعامل والتواصل بين الشعبين الفلسطيني والروماني .

ودعا الى اوسع اصطفاف شعبي لاحباط أي مشروع يمس بالثوابت الوطنية الفلسطينية .

كما عرض الاخ سامح خضر تجربته في ادارة متحف الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش ، باعتباره مركزا ومنارة للاشعاع والتنوير ، وتفاعل الجمهور الروماني مع عرض سيرة واشعار الشاعر الكبير محمود درويش .

وقد اكد القائمون على هذه المبادرة على اهمية اعتماد المقاربة الثقافية كرافعة داعمة لصمود ومقاومة الفلسطينيين ، وتعزيز العلاقات الفلسطينية مع كل شعوب العالم من اجل الانتصار للعدل والحق وتصفية الاحتلال وانتزاع الاستحقاق الوطني في اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

التعليقات