عبد الهادي يبحث مع وزير المصالحة السوري الخطط لإعادة إعمار المخيمات الفلسطينية

رام الله - دنيا الوطن
التقى السفير انور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الآثنين مع وزير المصالحة السوري د. علي حيدر في مقر وزارة المصالحة بدمشق .

وجرى خلال اللقاء مناقشة آخر التطورات بالنسبة للمخيمات الفلسطينية في سوريا والخطط المستقبلية لإعادة أعمارها من اجل التعاون المستقبلي لإعادة البناء والترميم بعد إخراج المسلحين منها وذلك من اجل عودة اهلنا النازحين والمهجرين بالسرعة الممكنة .

وأيضاً بحث الطرفان  خطورة قرار ترامب بنقل السفارة الامريكية إلى القدس واكدا على ان هذا القرار سيؤدي إلى فوضى عارمة ليس في فلسطين فقط والمنطقة وإنما في العالم .
مؤكداً السفير عبد الهادي أن هذا القرار لم يغير من الواقع شيئاً  لان القدس نعتبرها ارض محتلة وانما هذا القرار هو وصمة عار في جبين المجتمع الدولي العاجز عن ردع الاحتلال الإسرائيلي الامريكي مناقضاُ مبادئه بالحرية والديمقراطية وحقوق الشعب في تقرير المصير.

وأيضا من جانبه اكد الوزير علي حيدر على الموقف الثابت لسوريا في دعم واسناد الشعب الفلسطيني للحصول على حقوقه كاملة خاصة في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية مديناً القرار الامريكي الذي يعتبره خرقاً لكل المواثيق الدولية .

التعليقات