محافظة بيت لحم تشارك بالاجتماع السنوي لمدن التأخي العالمية

رام الله - دنيا الوطن
نظمت مؤسسة مدن التأخي العالمية مؤتمرها السنوي بحضور ممثلي مختلف المؤسسات المدنية وضيوفها الشركاء بالتوأمات مع مدينة مسكاتين، ذلك في سياق تعزيز المشاركة الايجابية مع المجتمع المدني وقد شارك بالمؤتمر عضو اللجنة المركزية لمدن التأخي البرفسور جون ضبيط والسيدة ديب هاوسر نائب رئيس المؤسسة والسيدة ميكي تريب مسؤولة الملف المالي والبرامج بالمؤسسة والدكتور لؤي زعول رئيس وحدة العلاقات العامة والإعلام في محافظة بيت لحم، اضافة لعدد من الشخصيات و ممثلي المؤسسات المختلفة.

 افتتحت المؤتمر السيدة هاسور  بالترحيب بالمشاركين والمنتسبين الجدد للمؤسسة واستعراضت اهم تفاصيل العمل خلال العام الماضي التي هدفت الى خلق حالة ايجابية بين المجتمعات المختلفة عبر المشاركات الفعلية بالبرامج التنموية سواء بالموارد البشرية او المجتمعية التي تستهدفها مدن التأخي.
وتحدث برفسور ضبيط عن اهمية دور دبلوماسية المواطنة التطوعية واستثمارها في خدمة المدن الشريكة والتي تزيد عن 4000 الاف مدينة حول العالم في سياق تعزيز التبادل والتجارب العملية التي تهم كل مجتمع، مستذكر في حديثة تواصل المؤسسة مع مدن مختلفة حول العالم سواء بالصين اوكرانيا وفلسطين وغيرها الكثير لخلق نقاط ضرورية لنجاح العمل والتفاعل بين المؤسسات والتي كان من بينها استضافة وفود مختلفة واخرها كان ترتيب مشاركة عدد من اصدقاء المؤسسة حول العالم ضمن برنامج دبلوماسية المواطنة وسبل تعزيز المفاهيم القيادية المجتمعية لدى الشركاء في مدن التأخي.

 واضاف ضبيط بالشأن الفلسطيني انه جاري العمل الان على تفعيل عدد من برامج التوأمة بين بعض المدن الفلسطينية ومدن أمريكية، كما شكر ضبيط عطوفة اللواء جبرين البكري محافظ بيت لحم و المهندس موسى حديد رئيس بلدية رام الله على دعمهم في تعزيز التواصل وخلق شركات حقيقية منها برنامج تدريب المعلمين لذوي الاحتياجات الخاصة وبرنامج المدارس الاعدادية بين مسكاتين ورام الله  واخرها برنامج دبلوماسية المواطنة واللغة الذي يشمل عدد من ممثلي المدن المشتركة في برامج التأخي التي يشادك بها موفد محافظة بيت لحم د. زعول واخرون.

في حين استعرضت السيدة ميكي تريب وضع المؤسسة المالي للعام الماضي والبرامج التي تم انجازها والمقترح تنفيذها خلال الفترة القادمة مع مختلف المدن الشريكة مع مدينة مسكاتين في برامج التوأمة.

كما نقل د. زعول تحيات عطوفة اللواء جبرين البكري محافظ بيت لحم للمشاركين وتحدث عن ضرورة المشاركة في مختلف البرامج المجتمعية الدولية التي تساهم في تعزيز التفاهم بين المجتمعات وتبادل الخبرات بين الافراد الأمر الذي يجعل الكل قادر على فهم ثقافة الاخر والانطلاق بمفاهيم ايجابية تخدم كل مجتمع بالشكل الصحيح، مستعراضا اهمية تبادل المهارات العملية او الفنية في ادارة اي مدينة عبر التخطيط الامثل الذي يعزز نجاح مسارات التنمية لكل منطقة مثمن دور كل المشاركين بالدورة في نقل خبراتهم للحضور كما شكرا مدن التاخي على عملهم.

كما كرم د. زعول كل من عضو اللجنة المركزية لمدن التأخي ومسؤول ملف التوعية عن فلسطين برفسور ضبيط والدكتور ليرو الاله رئيس مؤسسة التأخي في شيكاغو، اضافة الى تكريم ومؤسسة من التأخي فرع مسكاتين والفاعلين فيها على دورهم المجتمعي الايجابي بالتواصل في خدمة الانسانية 
ويذكر ان د. زعول يشارك بالدورة ممثلا لمحافظة بيت لحم والتي تتمحور حول دبلوماسية المواطنة والعمل المجتمعي واللغة، ضمن برنامج مدن التأخي مع عدد من الدول الشريكة في برامجها مع مدينة مسكاتين الاقتصادية والتي تقع في ولاية آيوا الامريكية.

التعليقات