لقاء لتحالف السلام يؤكد ضرورة وضع استراتيجيات للصمود وتعزيز الوحدة

رام الله - دنيا الوطن
نظم تحالف السلام الفلسطيني، اليوم، لقاء سياسياً في قرية العقبة في طوباس عن الحالة الفلسطينية والوضع الراهن، ضمّ مجموعةً من القيادات المجتمعية وأعضاء مؤسسات المجتمع المدني.

وتحدث في اللقاء الكاتب والمحلل السياسي الدكتور عبد المجيد سويلم، الذي أكد ضرورة إنهاء الانقساء وتعزيز الوحدة الوطنية ووضع استراتيجيات للصمود على الأرض، لمواجهة مخططات الاحتلال العنصرية، ومواجهة قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن القدس.

وقال سويلم: إن القيادة الفلسطينية تتعرض لضغوطٍ دولية وعربية، والتدخلات الإقليمية والدولية تؤثر سلباً على القضية الوطنية، مؤكداً أن القرار الفلسطيني يجب أن يكون مستقلاً.

وأضاف: إن موقف القيادة بخصوص قرار ترامب أحرج الإدارة الأميركية، ولكن في الوقت نفسه يجب الحديث عن الحقائق وليس الأوهام، خاصة فيما يتعلق بموضوع الانقسام.

وقال: الطريقة الوحيدة لإنهاء الانقسام هي بناء نموذج صحيح تنموي ديمقراطي، وإعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية، ويجب أن تذهب موازنات الحكومة إلى التنمية.

وكان هناك العديد من مداخلات المشاركين، الذين اعتبروا أنه لا توجد جدية في إنهاء الانقسام، وأنه يجب تكثيف التنسيق والتعاون مع كل الأطراف التي تساند القضية الفلسطينية.

وأكدوا الحاجة إلى مؤسساتٍ وطنيةٍ وليست حزبية، والعمل على استقلالية القضاء.

 

التعليقات