المستهلك تقوم بجولة في مزارع البياض في رام الله

المستهلك تقوم بجولة في مزارع البياض في رام الله
رام الله - دنيا الوطن
قام اليوم وفد من جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة بزيارة لعدد من مزارع الدواجن البياض التي تستخدم تكنولوجيا متطورة في المزارع ويتم فرز البيض وتصنيفه حسب الوزن والتي تستخدم كرتون معقم غير معاد استخدامه.

وشملت الزيارة مزرعة مورا ومزرعة النور في المحافظة للاطلاع على سير العمل والمشاكل وسبل توعية المستهلك في آلية شراء البيض وجودته وضمان عمليات الفرز يحيث لا يباع للمستهلك بيض يحمل أية اوساخ او مكسر وتثبيت اسم المزرعة والوزن.

وقال تيسير نوفل من مزرعة مورا اننا وسعنا الاستثمارات في هذا القطاع حرصا على مصلحة المستهلك وتشغيل ايدي عاملة ومتابعة التطور التكنولوجي في المزارع بحيث يتم التغليف الكترونيا واخراج مخلفات روث الدواجن الكترونيا ونقله في حاويات الامر الذي يتطلب تطوير هذا القطاع ورعاية وزارة الزراعة له وتفعيل مجالس متخصصة زراعية للدواجن بحيث نوفر الحماية والتنمية.

واشار نوفل أننا نطالب بتثبيت سعر طبق بيض المائدة على مدار ايام العام ولا يعقل ان نبيع لشهرين او ثلاثة باسعار هي التي تشكل ايجابية للمزارع وبقية الاشهر يضرب السعر بحيث نبيع من ارض المزرعة بسعر يقل عن التكلفة.

وشرح ممثل شركة النور مؤيد الشاعر  التكنولوجيا وطبيعة العمل من حيث الفرز والتصنيف والتعبئة والتبريد للبيض، واتفق مع نوفل في تشخيص وشرح الواقع.

وأكد صلاح هنية رئيس الجمعية اننا معنين بجولات في القطاعات كافة لضمان حقوق المستهلك بالحصول على منتجات ذات جودة وفي قطاع الدواجن البيض نركز على فرز وتصنيف البيض وتثبيت اسم المزرعة وعدم استخدام كرتون معاد استخدامه وما لاحظناه في المزارع انها تستخدم كرتون معقم وبلاستيك معقم.

التعليقات